لماذا أرجأت واشنطن الإعلان عن خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط ؟

 محادثة
مدينة القدس
مدينة القدس -
حقوق النشر
ويكيبيديا
حجم النص Aa Aa

أعلن السفير الأمريكي ديفيد فريدمان لدى إسرائيل أن خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط أو ما يعرف بصفقة القرن لن يتم الكشف عنها قبل عدة أشهر. ويبدو أن سبب التأجيل هو الانتخابات الإسرائيلية المرتقبة في أبريل نيسان المقبل.

ويتزامن تصريح السفير الأمريكي مع زيارة يقوم بها مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون إلى إسرائيل يلتقى خلالها المسؤولين في الدولة العبرية وعلى رأسهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عشية الأحد.

وقد قام فريدمان برفقة جون بولتون والسفير الإسرائيلي لدى واشنطن رون ديرمر بزيارة إلى حائط المبكى في القدس.

ولا يزال الفلسطينيون يترقبون بحذر ما ستكشف عنه خطة السلام الأمريكية المرتقبة وإن كانت القيادة الفلسطينية قد عبرت مرارا عن رفضها القاطع للخطة التي دأب الفلسطينيون على تسميتها بصفقة القرن والتي تقول تسريبات إعلامية سابقة إنها تحرم الفلسطينيين من حقهم في القدس الشرقية عاصمة لدولتهم المستقبلية وتجهض أحلام اللاجئين بالعودة إلى أراضيهم وتضع إمكانية إقامة دولة فلسطينية على أراضي 67 مهمة شبه مستحيلة.