عاجل

عاجل

سيرينا تطيح بالمصنفة الأولى عالميا هاليب وتبلغ دور الثمانية

سيرينا تطيح بالمصنفة الأولى عالميا هاليب وتبلغ دور الثمانية
سيرينا وليامز تحتفل بفوزها على هاليب ببطولة استراليا المفتوحة للتنس يوم الاثنين. تصوير: لوسي نيكولسون - رويترز. -
@ Copyright :
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من سوديبتو جانجولي

ملبورن (رويترز) - أحبطت سيرينا وليامز انتفاضة رائعة من سيمونا هاليب المصنفة الأولى عالميا لتفوز يوم الاثنين وتتأهل لدور الثمانية في استراليا المفتوحة للتنس وتواصل سعيها لتحقيق أول تتويج بإحدى البطولات الأربع الكبرى منذ أن أصبحت أما.

وكان انتصار اللاعبة الأمريكية البالغة من العمر 37 عاما بنتيجة 6-1 و4-6 و6-4 خطوة كبيرة في اتجاه معادلة إنجاز الاسترالية مارجريت كورت بالحصول على 24 لقبا في البطولات الأربع الكبرى بعد أن تأهلت لمواجهة التشيكية كارولينا بليسكوفا المصنفة السابعة.

وكانت سيرينا، الحاصلة على سبعة ألقاب في استراليا المفتوحة، في الأسبوع الثامن من حملها عندما أحرزت آخر ألقابها 23 في البطولات الأربع الكبرى في ملبورن بارك في 2017. وعادت وليامز للملاعب العام الماضي فقط بعد أن أنجبت طفلتها أليكسيس أولمبيا في سبتمبر ايلول 2017.

وتأهلت اللاعبة الأمريكية للمباراة النهائية في كل من ويمبلدون وأمريكا المفتوحة العام الماضي. لكن هذا الانتصار على المصنفة الأولى عالميا يخلق شعورا أنها خطت خطوة جبارة على طريق استعادة هيمنتها السابقة.

وأظهرت سيرينا وليامز أنها لم تفقد شيئا من قوتها الضاربة في مواجهة هاليب بطلة فرنسا المفتوحة والتي تتربع على قمة التصنيف العالمي للسيدات في آخر عامين.

وكسرت هاليب إرسال سيرينا في الشوط الأول من المباراة لكن كان هذا كل ما استطاعت اللاعبة الرومانية الحصول عليه في المجموعة الأولى التي أنهتها اللاعبة الأمريكية الحاصلة على 23 لقبا في البطولات الأربع الكبرى لصالحها في 20 دقيقة فقط.

وبدا أن سيرينا ستفوز بسهولة بالمباراة بعد التفوق الساحق في المجموعة الأولى لكن هاليب كان لديها خطة أخرى حيث انتفضت اللاعبة الرومانية البالغة من العمر 27 عاما في المجموعة الثانية لتعادل النتيجة 1-1 بعد أن كسرت إرسال سيرينا للمرة الثانية.

وقالت سيرينا للصحفيين "لهذا السبب هي اللاعبة الأولى على العالم. نجحت أن تصل بنفسها لمستوى جديد وهو ما لم أفعله. حافظت فقط على مستواي.

"كانت محطة على طريق عودتي. إنها عشرة أشهر. لهذا لا يمكن أن أكون غاضبة من نفسي. شعرت أن بإمكاني أن أفوز دون خسارة أي مجموعة لكنني كنت أواجه المصنفة الأولى عالميا".

وتحولت المجموعة الفاصلة إلى قتال شرس بين اللاعبتين اللتين سددتا كرات في منتهى القوة.

ثم كسرت سيرينا إرسال هاليب في الشوط السابع من المجموعة الحاسمة لتنهي المباراة لصالحها في ساعة و47 دقيقة من اللعب.

وقالت هاليب وهي تبتسم "سأبدأ كلامي بمزحة. شعرت في المجموعة الأولى كأن قطارا صدمني. مضت الأمور بسرعة كبيرة".

ومضت في الحديث وسط ضحك الصحفيين "لم أشعر بالخوف بعد المجموعة الأولى لأنني أعرف أن بإمكاني تقديم أداء أفضل.

"بعد المجموعة الأولى أحسست برغبة كبيرة في رد الاعتبار وقلت لنفسي انني أبدأ المباراة الآن. لهذا تحسن الوضع كثيرا. كنت أشعر أن مستواي يتحسن بشكل كبير. كان لدي ثقة أكبر".

وستلتقي سيرينا مع بليسكوفا التي فازت بدورها على الإسبانية جاربين موجوروزا الحاصلة على لقبين في البطولات الأربع الكبرى 6-3 و6-1 في وقت سابق يوم الاثنين.

وقالت سيرينا عن منافستها المقبلة "خضنا مباريات جيدة معا. أعتقد أنها انتصرت علي مرة أو مرتين. إنها لاعبة تسدد ضربات إرسال قوية وتقدم أداء جيدا.

"أعتقد أنني يجب أن أتعافى قليلا قبل المباراة. لكنني مستعدة. أنا جاهزة وهي أيضا جاهزة".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة