عاجل

عاجل

شاهد.. رشق منزل رئيس هايتي بالحجارة

 محادثة
جانب من الاشتباكات بالقرب من منزل رئيس هايتي
جانب من الاشتباكات بالقرب من منزل رئيس هايتي -
حقوق النشر
ا ب
حجم النص Aa Aa

رشق متظاهرون أمس السبت منزل رئيس هايتي بالحجارة، واشتبكوا مع قوات الأمن، ما أدى إلى مقتل متظاهر على الأقل، في اليوم الثالث على التوالي من التظاهرات ضد سوء الإدارة والفساد الاقتصادي.

وتعهد المنظمون باستمرار المظاهرات يوم الأحد لزيادة الضغط على الرئيس جوفينيل مويس، الذي دعى إلى التفاوض مع المعارضة.

وأغلق المتظاهرون في حي بيوتنفيل الطريق المؤدية إلى منزل الرئيس.

وقد بدأت المظاهرات بسبب الارتفاع المبالغ به في الأسعار، والتضخم، وفشل الحكومة في مكافحة الفساد والاختلاس من برنامج فنزويلي بمليارات الدولارات، حيث تم ارسال شحنات نفط بأسعار مخفضة إلى هايتي.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم في الجزائر يختار بوتفليقة مرشحا للرئاسة

آلاف الإيطاليين يتظاهرون في روما ضد سياسات حكومتهم الاقتصادية

الأسبوع الثالث عشر لاحتجاجات السترات الصفراء وشعبية ماكرون في ارتفاع