لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

مرشح المعارضة التركية يؤكد تقدمه خلال عملية اعادة فرز الأصوات

 محادثة
أكرم إمام أوغلو مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض لمنصب رئيس بلدية اسطنبول
أكرم إمام أوغلو مرشح حزب الشعب الجمهوري المعارض لمنصب رئيس بلدية اسطنبول -
حقوق النشر
رويترز
حجم النص Aa Aa

قال مرشح المعارضة التركية الرئيسية في اسطنبول اليوم الخميس إن جزءا من إعادة فرز الأصوات في الانتخابات المحلية اكتمل وإن الفارق بينه ومرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم لا يزال نحو 20 ألف صوت.

وأظهرت نتائج أولية أن حزب الشعب الجمهوري المعارض انتزع السيطرة على أكبر مدينتين في تركيا، اسطنبول وأنقرة، في انتكاسة لحزب العدالة والتنمية الذي يتزعمه الرئيس رجب طيب أردوغان.

وفي اسطنبول قال كل من مرشح حزب الشعب الجمهوري أكرم إمام أوغلو ومنافسه من حزب العدالة والتنمية رئيس الوزراء السابق بن علي يلدريم، يوم الاثنين إن إمام أوغلو متقدم بفارق نحو 25 ألف وهو هامش ضئيل للغاية في مدينة يسكنها نحو 15 مليون نسمة.

لكن حزب العدالة والتنمية قدم طعونا على نتائج الانتخابات في كل ضواحي اسطنبول وأنقرة، قائلا إن النتيجة تأثرت بسبب الأصوات البطالة ومخالفات انتخابية.

اقرأ على يورونيوز:

مراقبون انتخابيون يبدون قلقا إزاء قيود على حرية التعبير في تركيا

حزب اردوغان وحزب الشعب يعلنان فوزهما برئاسة بلدية اسطنبول قبل انتهاء الفرز

الانتخابات البلدية التركية.. أرقام تهم اللاجئين السوريين

وقررت اللجنة العليا للانتخابات أمس الأربعاء إعادة فرز الأصوات في 18 من أصل 39 حيا من أحياء اسطنبول بينما قال حزب العدالة والتنمية إن الفارق يتقلص مع استمرار فرز الأصوات.

وفي العاصمة أنقرة، أمرت اللجنة العليا للانتخابات بإعادة فرز الأصوات في 11 حيا بعد أن طعن حزب العدالة والتنمية على النتائج الأولية التي شهدت فوز مرشح المعارضة منصور يافاش على منافسه من حزب العدالة والتنمية الوزير السابق أوزهسكي بفارق نحو أربع نقاط مئوية.

وإذا تأكدت النتائج الأولية، فسيسيطر حزب الشعب الجمهوري على ميزانيتي اسطنبول، العاصمة التجارية للبلاد، والعاصمة أنقرة واللتين تقدران إجمالا بنحو 32.6 مليار ليرة (5.79 مليار دولار) لعام 2019.