لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

بوكيتينو: توتنهام لا يزال "في حلم" بعد الفوز على سيتي

بوكيتينو: توتنهام لا يزال "في حلم" بعد الفوز على سيتي
ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير يحتفل بفوز فريقه على مانشستر سيتي بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم يوم الأربعاء. تصوير: أندرو ياتيس - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) - ‭‭‭‭ ‬‬‬‬قال ماوريسيو بوكيتينو مدرب توتنهام هوتسبير إن فريقه "لا يزال يعيش في حلم" بعد التأهل للدور قبل النهائي في دوري أبطال أوروبا بطريقة درامية لكن المدرب الأرجنتيني توقع أن يكون فريقه جاهزا لمواجهة مانشستر سيتي مجددا يوم السبت في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وخسر توتنهام ليل الأربعاء بنتيجة 4-3 أمام سيتي في إياب دور الثمانية للبطولة لكنه تأهل للدور التالي بفضل قاعدة الهدف خارج الأرض بعد التعادل 4-4 في مجموع المباراتين.

وشهدت المباراة إثارة حتى الدقائق الأخيرة التي أحرز فيها سيتي هدفا في الوقت المحتسب بدل الضائع سجله رحيم سترلينج كان كافيا لتأهل سيتي للدور التالي لكن الهدف ألغي بعد الاستعانة بتقنية حكم الفيديو المساعد.

وقال بوكيتينو في مؤتمر صحفي يوم الخميس "شعرنا جميعا بالإرهاق بعد هذه الليلة المدهشة والرائعة التي لا تصدق.

"(التأهل للدور قبل النهائي) يعني لنا الكثير. نشعر كأننا نعيش حلما. ما زلنا في نشوة الفوز. يمكن أن ندرك سعادة جمهورنا من خلال الرسائل التي نتلقاها من الأسر والأصدقاء".

وأضاف "لا نسمح لأنفسنا بالاستغراق في الأمر لأننا نركز بشدة ونستعد لمباراة بعد غد. مهمتنا هي التركيز واعتماد جميع الوسائل لنكون جاهزين لمباراة السبت".

وسيحل توتنهام صاحب المركز الثالث ضيفا على سيتي مجددا على ملعب الاتحاد يوم السبت بهدف تعزيز آماله في إنهاء الموسم ضمن المراكز الأربعة الأولى المؤهلة مباشرة لدوري الأبطال الموسم المقبل.

وأضاف بوكيتينو "ثلاث مباريات أمام سيتي في غضون عشرة أيام... الجميع يعتقد أننا نعرف بعضنا البعض بشكل أفضل الآن. لكن لا يوجد متسع من الوقت للتدريب أو الاستعداد.

"نحن بحاجة إلى تقييم بعض اللاعبين ممن لن يتمكنوا من اللعب".

وأضاف "هذا هو الأهم... الوصول إلى أفضل قرار ومنح الفريق طاقة تمكنه من اللعب بروح قتالية للفوز بالنقاط الثلاث".

وتأهل توتنهام للدور قبل النهائي لأول مرة في كأس أوروبا منذ موسم 1961-1962 ليواجه أياكس أمستردام. وستقام مباراة الذهاب على ملعب توتنهام الجديد في لندن الذي يسع 62 ألف متفرج في 30 أبريل نيسان.

وقال بوكيتينو "علينا التحلي بالتواضع فلم يكن أحد يتوقع أن نفوز على سيتي. هذا الفوز يمنحنا قوة دفع كبيرة ولكن إذا لم تتمتع بالذكاء الكافي لاستغلال الانتصار فمن الممكن أن يتراجع مستوانا.

"من المهم جدا احترام أياكس. فوزه على ريال مدريد ثم يوفنتوس يجعله المرشح للفوز. هذه هي الحقيقة".

وسيقام نهائي دوري أبطال أوروبا في الأول من يونيو حزيران في مدريد. ولم يستبعد بوكيتينو احتمال أن يتعافى هاري كين من إصابة في الكاحل ليلحق بالمباراة النهائية إذا نجح توتنهام في تخطي أياكس.

وأضاف "سنقيم حالته يوما بعد يوم. لا نشعر بتفاؤل. لكن كما تعلم مع هاري كين كل شيء وارد الحدوث".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة