لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

طيارون ينصحون بوينج بتدريبات أفضل لإعادة الثقة في الطائرة 737 ماكس

طيارون ينصحون بوينج بتدريبات أفضل لإعادة الثقة في الطائرة 737 ماكس
طائرة بوينج 737 ماكس 8 في صورة من أرشيف رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

شيكاجو (رويترز) - كشفت تعليقات مكتوبة رُفعت إلى إدارة الطيران الاتحادية الأمريكية واطلعت عليها رويترز أن طياري شركة أمريكان إيرلاينز حذروا من أن مقترحات التدريب على طائرة بوينج 737 ماكس، التي تواجه مشاكل، والتي طرحتها الشركة المنتجة لا تكفي لتبديد مخاوفهم.

وقدمت التعليقات رابطة الطيارين المتحدين التي تمثل طياري شركة امريكان أيرلاينز وهي أكبر ناقلة في العالم وواحدة من كبرى مشغلي بوينج 737 ماكس داخل الولايات المتحدة.

ودعم الطيارين مهم لأن بوينج قالت إن ثقتهم في 737 ماكس ستلعب دورا حاسما في إقناع الجمهور بأن الطائرة آمنة للطيران مجددا.

وأوقفت الشركات في أنحاء العالم تشغيل الطائرة الأسرع مبيعا في شركة بوينج في مارس آذار بعد حادث تحطم طائرة الخطوط الإثيوبية الذي أودى بحياة كل من كانوا على متنها وعددهم 157 شخصا وذلك بعد خمسة أشهر فقط من حادث مشابه لطائرة تابعة لشركة ليون إير الإندونيسية راح ضحيته كل ركابها وأفراد طاقها وعددهم 189.

وتجهز بوينج حاليا للحصول على موافقة الجهات التنظيمية على حزمة تحديث برمجي وتدريب أخيرة تعالج نظام "إم.كاس" الخاص بمنع التوقف المفاجئ للمحرك الذي لعب دورا في الحادثين.

وذكرت مسودة تقرير لهيئة طيارين ومهندسين وخبراء عينتها إدارة الطيران الاتحادية أن الطيارين يحتاجون إلى تدريب إضافي بالكمبيوتر لفهم "إم.كاس" وليس مجرد تدريبات بأجهزة محاكاة.

وقال طيارو امريكان إيرلاينز أن الاكتفاء بشرح برنامج الكمبيوتر "لن يوفر للطيارين مستوى الثقة المطلوبة ليس فقط للشعور بالارتياح عند قيادة الطائرة بل لنقل هذه الثقة إلى المسافرين".

وأضافوا أن تدريب الكمبيوتر بشأن طائرة 737 ماكس، الذي كان يتضمن في الأصل دورة لمدة ساعة بأجهزة ايباد، ينبغي أن يشمل أيضا مقاطع فيديو لجلسات محاكاة تظهر كيف يعمل برنامج "إم.كاس" وعروض لحالات طوارئ أخرى بقمرة القيادة مثل فقد التحكم الذي شهده الحادثان.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة