لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

بومبيو يجري محادثات بشأن إيران في بروكسل في طريقه إلى روسيا

بومبيو يجري محادثات بشأن إيران في بروكسل في طريقه إلى روسيا
وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يتوجه لركوب الطائرة من مطار ستانستيد في شمال العاصمة البريطانية لندن يوم 9 مايو أيار 2019. صورة لرويترز من ممثل وكالات أنباء. -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

واشنطن (رويترز) - قال مسؤول بوزارة الخارجية الأمريكية إن الوزير مايك بومبيو سيلغي زيارة موسكو خلال رحلته إلى روسيا، لكنه سيلتقي مع الرئيس فلاديمير بوتين ووزير الخارجية سيرجي لافروف في منتجع سوتشي على البحر الأسود مثلما هو مقرر يوم الثلاثاء.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن بومبيو، الذي غادر من قاعدة أندروز المشتركة القريبة من واشنطن في طريقه إلى بروكسل، سيعقد محادثات مع مسؤولين أوروبيين بشأن إيران وقضايا أخرى يوم الاثنين قبل أن يتوجه إلى روسيا.

ونقلت وكالة الطلبة للأنباء الإيرانية يوم الأحد عن قائد في الحرس الثوري الإيراني قوله إن الوجود العسكري الأمريكي في الخليج كان يمثل تهديدا خطيرا ولكنه الآن يمثل هدفا.

وتشمل القوات التي أرسلها الجيش الأمريكي إلى الشرق الأوسط حاملة طائرات وطائرات وقاذفات قنابل بي 52، في خطوة قال مسؤولون أمريكيون إنها تهدف إلى مواجهة "الدلائل الواضحة" على تهديدات إيران للقوات الأمريكية في المنطقة.

كما كثف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الضغوط الاقتصادية على إيران، واتخذ خطوات لوقف جميع صادراتها النفطية بهدف حملها على الحد من برامجها النووية والصاروخية فضلا عن إنهاء الدعم لجماعات متحالفة معها في سوريا والعراق ولبنان واليمن.

وقال بومبيو في مقابلة مع شبكة (سي.إن.بي.سي)، ستُبث يوم الاثنين، إن نشر القوات الأمريكية جاء استجابة لمعلومات مخابراتية تشير إلى هجمات إيرانية محتملة وبهدف ردعها والرد إذا لزم الأمر.

وقال "في حال قررت إيران أن تستهدف مصالح أمريكية، سواء كان ذلك في العراق أو أفغانستان أو اليمن أو أي مكان في الشرق الأوسط، فنحن مستعدون للرد بطريقة مناسبة". وأضاف "هدفنا ليس الحرب".

وقالت دول أوروبية الأسبوع الماضي إنها تريد الحفاظ على الاتفاق النووي مع إيران ورفضت "إنذارات" من طهران بعد أن تحللت من قيود مفروضة على برنامجها النووي وهددت بتحركات قد تشكل انتهاكا للاتفاق المبرم عام 2015.

جاء إعلان إيران يوم الأربعاء ردا على عقوبات جديدة فرضتها الولايات المتحدة بعد أن انسحبت من الاتفاق قبل عام.

كان مسؤول رفيع المستوى بوزارة الخارجية قد قال الأسبوع الماضي إن من المتوقع أن يناقش بومبيو مع بوتين ولافروف في أول زيارة له إلى روسيا وهو في المنصب "الأعمال العدائية والمزعزعة للاستقرار" التي تقوم بها موسكو في أنحاء العالم.

وأضاف المسؤول للصحفيين في إفادة بشأن زيارة بومبيو أن الوزير سيؤكد مجددا على بواعث القلق الأمريكية بشأن دور روسيا في فنزويلا وسوريا وانتهاكها لمعاهدة القوى النووية متوسطة المدى ومحاولاتها التدخل في الانتخابات الأمريكية.

وتحدث ترامب مع بوتين عبر الهاتف في الثالث من مايو أيار، وقال إنهما ناقشا إمكانية التوصل إلى اتفاق جديد يحد من امتلاك الأسلحة النووية ويمكن أن يشمل الصين في نهاية المطاف فيما قد يصبح اتفاقا كبيرا بين أكبر ثلاث قوى نووية في العالم.

وتنتهي معاهدة خفض الاسلحة الاستراتيجية (ستارت) الجديدة المبرمة عام 2011 بحلول فبراير شباط 2021، لكن يمكن تمديدها لخمس سنوات إذا وافق الطرفان. ويقول المدافعون عن الحد من التسلح إنه قد يكون من الصعب بدون الاتفاق قياس نوايا البلدين.

ووصف ترامب معاهدة ستارت الجديدة التي أبرمها سلفه باراك أوباما بأنها "اتفاق سيء" و "من جانب واحد".

وكان من المقرر أن يلتقي بومبيو مع موظفي السفارة الأمريكية ومجموعة من رجال الأعمال في موسكو يوم الاثنين قبل التوجه إلى سوتشي.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة