لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

المطران نجيب ميخائيل ليورونيوز: ينبغي إعادة بناء الفكر المتباين والمتكامل والمسيحية لن تموت

 محادثة
المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان - جزء3
المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان - جزء3
حجم النص Aa Aa

في الجزء الثالث والأخير من لقائنا مع المطران ميخائيل نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان، تطرق المطران إلى تجربته في إنقاذ آلاف المخطوطات والوثائق التاريخية في الموصل، وإلى مستقبل المسيحية في العراق، قائلا إن عديد العراقيين المسيحيين يريدون العودة إلى موطنهم، ولكن متطلبات ذلك غير متوفرة في الوقت الرهان بالنسبة لكثيرين منهم.

يورونيوز:

الحديث عن الجانب الثقافي يقودنا إلى كتاب ألفته قبل سنتين تحت عنوان: "إنقاذ التراث والناس" وتطرقت فيه إلى إنقاذ آلاف المخطوطات القديمة التي هي إرث ثمين للعراق، عندما كانت المدينة تحت وطأة داعش؟

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان:

شعرت بأن هناك خطر كبير على الانسان وعلى التراث ومن هنا يأتي عنوان الكتاب: كيف ننقذ التراث والبشر في آن واحد، والكتاب ترجم إلى العربية وسينشر قريبا.

فنحن لا يمكننا أن ننقذ شجرة دون أن ننقذ جذورها، والانسان متحد كليا مع التاريخ وجذورنا في بلاد الرافدين عريقة جدا. فعندما شعرت بالخطر وقبل عشرة أيام من دخول داعش إلى سهل نينوى، استطعت أن أنقذ آلاف المخطوطات ووضعها في حافلة كبيرة، وإرسالها نحو منطقة كردستان. وتتضمن المخطوطات وثائق ومراسلات مهمة وهي في مكان آمن، وهي تراث عالمي وليس مسيحيا فقط إذ توجد من بينه كتابات ومخطوطات إسلامية ويزيدية ومندائية، وهو اليوم في أمان وقد بدأنا في رقمنته.

يورونيوز:

هذا التراث هو موجود الآن في كردستان العراق، ما مصيره لاحقا؟

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان:

الله أعلم، لكننا نعلم بأنه في أمان، وكل ما علينا هو الاتكال على الله، منك حركة ومني بركة، فالله يبارك من يتحرك ومن يعمل ومن يريد أن يخدم البشر. التراث يجمعنا، فلغة الثقافة والفن هي التي تجمع البشرية اليوم، ونحن ينبغي أن نبحث عما يجمعنا وليس عما يفرقنا.

يورونيوز:

موقف الدول الغربية من مأساة مسيحيي الشرق؟

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان:

هناك مسؤولية دولية لتتدخل لإنقاذ هذه الأقليات وحمايتها ضد الظلم المنتهك لحقوقهم، أعتقد أنه يمكن أن ننقذ الإنسان عندما ننقذ تراثه، ونحترم الإنسان كما هو، اعبد الحجر لكن لا يحق لك أن تقتلني بهذا الحجر. ليعبد الانسان ما يريد وما يشاء لكن يجب أن نكون متحدين بالبشرية

يورونيوز:

هذا الظلم هل هو مكرس إلى يومنا هذا؟

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان:

نعم للأسف هناك الكثير من العقليات لا زالت جامدة وفيها الأصولية ودحر الآخر لأنه مختلف، كيف لك أن تعرف أن طفلا عمره 7 أو 8 سنوات يتهم زميله المسيحي بأنه كافر، من أين يعلم هذا الطفل كلمة الكفر؟ وعندما يتهموننا بأننا أهل الذمة، لماذا أنا من أهل الذمة؟ لماذا أكون على ذمتك أو تكون على ذمتي؟ كلنا في ذمة الله، فنحن إذن إخوة بالبشرية لا يجوز أن أرهب الآخر لأنه مختلف دينيا، وإذا أردنا أن ننقذ مستقبل البشرية فينبغي أن نساعد الطفولة واليوم هناك عقول نيرة وتقبل باختلاف الآخر. العنف وانعدام العدالة للأسف لا يزال موجودا في العراق وفي بلداننا الشرقية.

يورونيوز:

هل وجد من فرض عليهم اللجوء والهجرة ما يبحثون عنه في المهجر؟

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان:

فرنسا هي أول من فتح أبوابها لاستقبال المهاجرين وعلى كل مهاجر احترام الدولة التي استقبلته. 10% ممن غادروا العراق فقط، رجعوا او يفكرون في الرجوع الى العراق، ولكن كيف لهم أن يرجعوا والسلام غير مستتب بعد، فهم يقولون لي حين ألقاهم في أوروبا والعالم بشكل عام، إذا كان هناك أمان وفرص عمل لننهض ببلدنا فنحن نرجع، ولكن حتى الآن هذا ليس في المستوى المطلوب.

يورونيوز:

سيادة المطران كيف ترى مستقبل مسيحيي الشرق؟

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان:

المسيحية موجودة منذ 2000 عام في هذه المناطق التي هي مهد الحضارات والديانات مثل الزردشتية والمازدية وغيرها، وينبغي أن نعيد هذا الفكر المتباين والمتكامل، والمسيحية هناك لا ولن تموت أبدا.

يورونيوز:

المطران نجيب ميخائيل رئيس أساقفة أبرشية الموصل وعقرة للكلدان، شكرا جزيلا لك

للمزيد على يورونيوز:

المطران نجيب ميخائيل ليورونيوز: مسيحيو العراق بين زمنين، ما قبل صدام وبعده

المطران نجيب ميخايل ليورونيوز: نبحث عن القواسم المشتركة بين البشر وما يوحدهم

قائد فرقة من البحرية الأمريكية يمثل أمام القضاء بسبب جرائم حرب بالعراق

"الفندق" مسلسل يحيي صناعة الدراما ويقسم الشارع العراقي