المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ماكرون يسعى لإصلاح علاقته مع وسائل الإعلام ويبقي غرفة الصحفيين داخل الإليزيه

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
ماكرون يسعى لإصلاح علاقته مع وسائل الإعلام ويبقي غرفة الصحفيين داخل الإليزيه
الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يتحدث في قصر الاليزيه يوم الجمعة. صورة من ممثل لوكالات الأنباء.   -   حقوق النشر  (Reuters)

باريس (رويترز) – سيُبقي الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على غرفة الصحفيين داخل قصر الإليزيه في تراجع عن قرار سابق بالحد من دخول وسائل الإعلام إلى داخل مقر إدارة السلطة في البلاد في إطار سعيه لإصلاح علاقته المضطربة بوسائل الإعلام.

وتنم تلك المبادرة التصالحية عن تغير آخر في استراتيجية ماكرون للتواصل التي اتسمت في بداية ولايته بمحاولة تجنب الصحفيين. وأعلن الرئيس الخطوة في رسالة من كبير مساعديه ألكسي كولير إلى رابطة صحفيي الرئاسة الفرنسية.

وأعلن ماكرون العام الماضي اعتزامه نقل غرفة الصحفيين، التي تطل على الساحة الرئيسية للقصر بما يسمح برؤية الزوار، إلى شارع قريب.

واستنكرت وسائل إعلام فرنسية في ذلك الوقت، من بينها صحيفتا لو موند وليبراسيون، القرار وقالت إنه يقوض رمزا للشفافية والمحاسبة بما يثير تساؤلات بشأن ليبرالية ماكرون.

وجاء في الرسالة أن ماكرون “استمع للمخاوف العميقة” التي عبر عنها الصحفيون. وعبرت رابطة الصحفيين التي ترأسها صحفية رويترز إليزابيث بينو، عن ترحيبها بالقرار.

(رويترز)