المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيسة وزراء بريطانيا تبحث مصير الناقلة (جريس1) مع جبل طارق

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
رئيسة وزراء بريطانيا تبحث مصير الناقلة (جريس1) مع جبل طارق
سفينة تابعة للبحرية الملكية البريطانية تحرس ناقلة نفط إيرانية تم التحفظ عليها في منطقة جبل طارق يوم الرابع من يوليو تموز 2019. تصوير: جون نازكا - رويترز   -   حقوق النشر  (Reuters)

لندن (رويترز) – قال متحدث باسم رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إنها ستجتمع مع رئيس وزراء جبل طارق فابيان بيكاردو في وقت لاحق يوم الأربعاء لبحث مصير ناقلة النفط الإيرانية المحتجزة (جريس 1).

واحتجزت قوات مشاة البحرية البريطانية الناقلة في وقت سابق هذا الشهر قبالة ساحل جبل طارق للاشتباه في أنها تنتهك العقوبات المفروضة على سوريا.

وقال المتحدث إن ماي وبيكاردو سيبحثان كذلك خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

(رويترز)