عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: اكتشافُ عظم فخذ أضخم ديناصور عاش على ظهر البسيطة

euronews_icons_loading
شاهد: اكتشافُ عظم فخذ أضخم ديناصور عاش على ظهر البسيطة
حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

عثر علماء الآثار في جنوب غرب فرنسا على عظم فخد متحجّر لديناصور ضخم يصل طوله إلى ثلاثين متراً، ما يجعل منّه أضخم حيوان عاش على ظهر البسيطة

وأوضح عالمُ الآثار في المتحف التاريخي في باريس، رونان ألين، أنه خلال عمليات التنقيب الجارية في بلدة شانت بالقرب من مدينة أنغوليم، تم العثور على فخذ لديناصور متحجر مدفون منذ ما يقرب من 140 مليون عام.

وقال ألين: "لقد تمّ اكتشاف عظمة الفخد كاملةً، بطول يبلغ مترين ووزن يبلغ نحو 400 كيلوغرام"، مستطرداً بالقول: "إنه أمرٌ لا يمكن تصديقه".

وذكر ألين أنه تم اكتشاف حوالي 7 آلاف قطعة و70 ألف جزء لبقايا ديناصورات، معرباً عن اعتقاده بأن نحو 40 نوعاً من الديناصورات قد عاشت في هذا المكان.

يذكر أن العديد من النظريات تحدثت عن أسباب انقراض الديناصورات، ومن بين تلك النظريات أن الديناصورات انقرضت قبل حوالي 66 مليون سنة، مع سقوط نيزك على الأرض، فيما تجد نظرية أخرى أن ثورات بركانية استمرت على مدى مئات آلاف السنين، قد تكون شكّلت أحد العناصر التي ساهمت في انقراض الديناصورات في نهاية العصر الطباشيري.

للمزيد في "يورونيوز":