عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تفاصيل جديدة حول وفاة اللاعب إيميليانو سالا كشفتها تحاليل الدم

محادثة
euronews_icons_loading
إيميليانو سالا
إيميليانو سالا   -   حقوق النشر  رويترز
حجم النص Aa Aa

قال محققو الحوادث الجوية اليوم، الأربعاء، إن الاختبارات الطبية التي أجريت على عينات من دماء لاعب كرة القدم الأرجنتيني إميليانو سالا، أظهرت مستويات عالية من أول أكسيد الكربون.

وذكرت تقارير خاصة من فرع التحقيق في الحوادث الجوية في بريطانيا، أن اختبارات السموم أظهرت أن دماء اللاعب المتوفي أظهرت مستوى تشبع بنسبة 58 ٪ من كربوكسي الهيموغلوبين، وهو مزيج من أول أكسيد الكربون والهيموغلوبين.

بحسب الأطباء، إن التعرض لأول أكسيد الكربون يمكن أن يؤدي إلى تلف في الدماغ والقلب والجهاز العصبي، كما أن مستوى الذي يزيد عن 50٪ يُحتمل أن يكون قاتلاً، مما يسبب نوبات الصرع أو فقدان الوعي أو نوبة قلبية.

وقالت أسرة سالا، إنه يلزم إجراء فحص تفصيلي لحطام الطائرة لتحديد كيفية تمكن الغاز من التسرب إلى المقصورة.

وكان سالا، الذي توفي في عمر الـ 28 عاماً، في طريقه من ناديه السابق، نانت، في غرب فرنسا، إلى ويلز للانضمام إلى فريق مدينة كارديف، عندما اختفت الطائرة التي كانت تقله في كانون الثاني/يناير 2019.

وتم انتشال جثته، عند اكتشاف حطام الطائرة بعد نحو أسبوعين.

للمزيد على يورونيوز: