عاجل
This content is not available in your region

فون دير لاين تتوجّه إلى لندن للتباحث مع جونسون بشأن "بريكست"

محادثة
أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية
أورسولا فون دير لاين رئيسة المفوضية الأوروبية   -  
حقوق النشر
أ ف ب
حجم النص Aa Aa

تقوم رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين بزيارة إلى لندن الأربعاء للقاء رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون، قبل ثلاثة أسابيع من موعد بريكست، حسبما علمت وكالة فرانس برس من مصدر في المفوضية.

وذكر متحدث في الاتحاد الأوروبي اتصلت به وكالة فرانس برس أن اللقاء يجمع للمرة الأولى بين الزعيمين منذ تولي فون دير لين مهامها في أوائل كانون الأول/ديسمبر.

وأكد متحدث باسم الحكومة البريطانية "سيعقد اجتماع ثنائي الأربعاء القادم في مقر الحكومة".

ومن المقرر أن تلقي فون دير لايين كلمة في كلية لندن للاقتصاد، بحسب المفوضية.

ويتعيّن على البريطانيين مغادرة الاتحاد الأوروبي في 31 كانون الثاني/يناير 2020، وهو التاريخ الذي سيفتتح مرحلة انتقالية هدفها تجنّب حصول انفصال مفاجئ، وسيتم خلالها التفاوض مع الاتحاد الأوروبي بشأن اتفاق حول العلاقة المستقبلية.

وتنتهي هذه المرحلة الانتقالية التي سيستمر خلالها البريطانيون بتطبيق القوانين الأوروبية، في 31 كانون الأول/ديسمبر 2020.

ونبه المتحدث إلى أنّ التوافق على شكل العلاقة لمرحلة ما بعد الخروج من الاتحاد الأوروبي والمصادقة عليها خلال 11 شهرا، كما يطالب رئيس الوزراء البريطاني "سيمثّل تحديا كبيرا،".

كما أعربت فون دير لايين عن "القلق البالغ" إزاء إمكانية إتمام مفاوضات خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي بحلول نهاية 2020.

وقالت، في حديث إلى صحيفة "ليزيكو" الفرنسية الاقتصادية "لا يتعلق الأمر فقط بالتفاوض حول اتفاق للتبادل الحر، إذ ثمة ملفات عدة أخرى. يبدو لي أنّه يتوجب علينا، من الجهتين، التساؤل جديا عما إذا كان بالإمكان إتمام كل هذه المفاوضات في هذا الوقت الضيق".

ويسعى الجانبان، إضافة إلى اتفاقية التجارة الحرة، إلى الاتفاق على القضايا الدولية والأمنية.

وفاز جونسون، في 12 كانون الأول/ديسمبر في الانتخابات البرلمانية المبكرة بأغلبية غير مسبوقة للمحافظين.

ومهد هذا النصر الواسع لجونسون الذي يؤيد خروجاً سريعاً ونظيفاً لبريطانيا من الاتحاد الأوروبي، الطريق أمام خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي في نهاية شهر كانون الثاني/يناير، بعد ثلاث سنوات ونصف من التصويت البريطاني في استفتاء لصالح هذا الانفصال وبعد 47 عاما من الحياة المشتركة.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox