عاجل
This content is not available in your region

دراسة: استهلاك الحليب كامل وعالي الدسم يسرع الشيخوخة

محادثة
دراسة: استهلاك الحليب كامل وعالي الدسم يسرع الشيخوخة
حقوق النشر
Pixabay
حجم النص Aa Aa

لطالما ارتبطت بعض المشروبات أو الأغذية وطرق السلوك بفكرة الشيخوخة المبكرة والأمراض، كاستهلاك الكحول وعدم ممارسة الرياضة واتباع أنظمة غذائية غبر صحية، الآن يضاف إلى القائمة الحليب البقري.

كشفت دراسة جديدة أجرتها جامعة بريغام يونغ في ولاية يوتا الأمريكية حقائق جديدة عن تأثير استهلاك حليب البقر على صحة الإنسان وعلاقته بالشيخوخة.

الدراسة كشفت أن استهلاك الحليب كامل الدسم أو بنسبة 2% يسرع الشيخوخة، في حين أن الأمر نفسه لم يرتبط باستهلاك الحليب خالي الدسم أو بنسبة 1%.

وأجري البحث على عينة مؤلفة من 5,834 شخصاً، ووجد أن مستهلكي الحليب خالي أو قليل الدسم يحظون بشيخوخة بيولوجية متأخرة عدة سنوات عن هؤلاء الذين يشربون حليباً كامل الدسم أو عالي الدسم.

وبحثت الدراسة العلاقة بين الحليب وطول التيلوميرات (القسيمات الطرفية) وهي أجزاء من التسلسل النووي، كثيرة التكرار، وتتوضع عند نهاية الصبغيات (الكروموسومات)، فائدتها الرئيسية تظهر أثناء تضاعف الحمض النووي، حيث تعمل كساعة بيولوجية وترتبط ارتباطاً وثيقاً بالعمر. في كل مرة تتكاثر فيها الخلية، يفقد البشر جزءًا صغيرًا جدًا من هذه النهايات، لذلك، هي قصيرة لدى كبار السن.

بحسب النتائج التي توصل إليها الباحثون فكلما شرب الإنسان حليباً عال أو كامل الدسم كلما قصرت التيلوميرات في جسمه.

وبمعنى أقرب إلى الذهن، كل زيادة في دسم الحليب قدرها 1%، تقصر التيلوميرات بما يترجم عملياً لأكثر من أربع سنوات شيخوخة بيولوجية.

نصف الأشخاص الذين شملتهم الدراسة يستهلكون الحليب يوميًا، بينما يستهلك ربعهم الحليب أسبوعيًا على الأقل.

أقل من ثلث العينة يستهلكون حليباً كامل الدسم، في حين يشرب 30٪ من العينة حليباً بدسم نسبته 2٪، كما أن 10 ٪ من العينة تستهلك حليباً بنسبة دسم تبلغ 1%، في حين 17% يشربون حليباً خال من الدسم، و13% لا يشربون حليب البقر.

لكن الملفت في الدراسة هو النتيجة التي تقول أن شرب الحليب أفضل من عدم شربه على الإطلاق، فهؤلاء الذين شربوا حليباً قليل الدسم أو خالي الدسم كانت التيلوميرات لديهم أطول من أولئك الذين امتنعوا بشكل تام عن شربه.

هذه النتائج تشير إلى أن الحمية الصحية يجب أن تحتوي على الألبان والحليب لكن حصراً الأنواع خالية أو قليلة الدسم، حيث لا يمكن الاستغناء عن الفوائد الصحية التي يوفرها الحليب الغني بالكالسيوم والبروتين.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox