عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

"استضف بطلا ".. موقع يساعد العاملين في الصحة للإقامة مؤقتا حفاظا على سلامة ذويهم

محادثة
"استضف بطلا ".. موقع يساعد العاملين في الصحة للإقامة مؤقتا حفاظا على سلامة ذويهم
حقوق النشر  Hendrik Schmidt/(c) dpa-Zentralbild
حجم النص Aa Aa

يواجه العاملون في القطاعات الصحية وبخاصة في المستشفيات ظروفا صعبة للغاية، فهم موجودون على الخطوط الأمامية حين يتعلق الأمر بالتعامل مع الحالات المرتبطة بفيروس كورونا. و بما أنهم معرضون دائما لخطر أن تنتقل إليهم العدوى من المرضى بكوفيد 19، برزت مبادرات لمساعدتهم وتقديم أيادي العون لهم في هذه الأوقات العصيبة.

مارتا ممرضة في لشبونة تعالج مرضى كوفيد 19 وهي تعرف أنها أكثر عرضة للإصابة بالعدوى ، لذا ومن أجل حماية أحبائها فضلت العيش في مكان بعيد عن أهلها لبضعة أسابيع تقول مارتا :

"من المهم جدًا بالنسبة لنا أن يكون لدينا مكان منفصل عن عائلتنا حين نخلد للنوم أو حين نستحم لأننا نريد حمايتها قدر الإمكان".

موقع " استضف بطلا" لمساعدة موظفي قطاعات الصحة

وجدت مارتا مكانًا جديدًا للإقامة بفضل موقع " استضف بطلا" :"Host a Hero" ، وهي منصة على الإنترنت أنشأتها وكالة اتصالات برتغالية ترمي إلى المساعدة في حجز مكان للمبيت لعمال قطاعات الصحة وبصفة مؤقتة داخل بيوت لا يحتاج إليها أصحابها أو خالية من الساكنين.

يقول ميغيل مورا وهو موظف بالمنصة "استضف بطلا":

"لدينا فريق يعمل فقط في هذا المشروع وسيستمر في عمله لأن المعركة ستتواصل لأسابيع أخرى..من المهم جدًا بالنسبة لنا أن نكون سريعين جدًا. عندما يطلب أحد العاملين الصحيين الحصول على منزل فإننا نتدخل بسرعة للعثور على ما يريد، ومساعدته بقدر ما نستطيع "

موقع "استضف بطلا" جاهز الآن وهو يضم سبع لغات: الإنجليزية والإسبانية والإيطالية والبرتغالية والفرنسية والألمانية واليونانية ويهدف لمساعدة الأطباء والممرضات في العثور على بيت بصفة مؤقتة في جميع أنحاء أوروبا.

تقول راكيل وهي طبيبة في مركز الكابيديتش الصحي بلشبونة :

"أقضي أيامي ، مثل العديد من العمال الآخرين في جميع أنحاء العالم ، أركز على محاربة كوفيد19 ولكن القلق الذي يغمرني دائما هو الخوف من أنقل العدوى-إن وجدت- إلى أحد أفراد أسرتي"