عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تدابير الحجر الصحي لا تجد آذانا صاغية في افريقيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
Virus Outbreak South Africa
Virus Outbreak South Africa   -   حقوق النشر  Jerome Delay/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

كغيرها من دول العالم، تسعى الدول الافريقية إلى اتخاذ تدابير احترازية لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد. ومنذ أسابيع قامت دول القارة السمراء بفرض الحجر الصحي على مواطنيها مثلما هو الحال في مدينة لاغوس في نيجيريا حيث أجبرت السلطات المواطنين منذ يوم الجمعة على البقاء في منازلهم وعدم مغادرتها، وهو إجراء جديد على أكبر مدينة افريقية.

ووفقا للأرقام الرسمية، فإن انتشار الفيروس يبقى محدودا في المرحلة الحالية مع تسجيل ما يقرب من 6 آلاف إصابة و 190 حالة وفاة في جميع أنحاء القارة. ولكن بالنسبة لمدير برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أكيم شتاينر، فإن الوضع قد يشهد تدهورا وبسرعة كبيرة.

أ بJerome Delay

شتاينر قال: "ستكون بعض البلدان الأكثر هشاشة في الخطوط الأمامية للتطورات المستقبلية، وهي الأقل استعدادا. نحن قلقون من أن الدعم المالي ليس كافيا والوصول المباشر إلى المعدات الطبية من الأمور الصعبة، وهذه الأزمة تزداد سوءًا إلى حد كبير بسبب التدابير المحدودة المتخذة حتى الآن".

في البلدان الأكثر فقرا، الحجز الصحي والبقاء في المنزل يعني عدم القدرة على إعالة الشخص لعائلته، لذلك تبقى مسألة احترام التدابير القاسية المرتبطة بالحجز أمرا مستحيلا، فقد أظهرت الصور عدة شوارع مزدحمة في جنوب افريقيا حيث تمّ تسجيل أكبر عدد من الإصابات، رغم أن السلطات فرضت حجرا صحيا كليا على السكان منذ أسبوع.