أسترازينيكا البريطانية تبدأ تجارب على دواء معد للوقاية من كورونا وعلاجه

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
صورة عامة لمكاتب شركة الأدوية والصيدلة الحيوية البريطانية السويدية متعددة الجنسيات أسترازينيكا، ماكليسفيلد، إنجلترا، 21 يوليو 2020
صورة عامة لمكاتب شركة الأدوية والصيدلة الحيوية البريطانية السويدية متعددة الجنسيات أسترازينيكا، ماكليسفيلد، إنجلترا، 21 يوليو 2020   -   حقوق النشر  AFP

أعلنت شركة الأدوية البريطانية أسترازينيكا التي تُعد لقاحا مضاداً لكوفيد-19 الثلاثاء أنها بدأت تجارب المرحلة الأولى على دواء أعدته بهدف توفير الوقاية من المرض وعلاجه.

وتلّقى المشاركون الأوائل في هذه التجربة جرعتهم من هذا الدواء، وهو مزيج من اثنين من الأجسام المضادة، كما أوضحت الشركة في بيان.

وستحدد المرحلة الأولى التي تضم 48 متطوعًا بريطانيًا يتمتعون بصحة جيدة تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عامًا، ما إذا كان الدواء (واسمه الرمزي هو AZD7442) آمنًا وتراقب كيف يستجيب له جسم الإنسان.

تمول التجربة حكومة الولايات المتحدة من خلال وزارة الدفاع ووزارة الصحة. وتصف المجموعة هذه التجارب بأنها "خطوة مهمة" للدواء الذي يمكن أن يستخدمه الأشخاص المعرضون للفيروس والمصابون به بالفعل.

ومن المتوقع ظهور نتائج المرحلة الأولى في النصف الثاني من السنة، وإذا كانت نهائية، ستنتقل أسترازينيكا إلى تجارب المرحلة الثانية والثالثة على نطاق أوسع لتقييم فعالية الدواء.

تعمل أسترازينيكا أيضًا مع جامعة أكسفورد على تطوير لقاح ضد الفيروس بلغ تجارب المرحلة 3 بمشاركة آلاف من الأشخاص ويتوقع صدور نتائجها اعتبارًا من أيلول/سبتمبر.

ويثير هذا المشروع الكثير من الترقب، لدرجة أنه وفقًا لتقارير صحافية، يفكر الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تسريع عملية السماح باستخدامه في الولايات المتحدة.

من جانبها، أكدت الحكومة البريطانية الإثنين أن المملكة المتحدة ستكون أول من يستفيد منه إذا تمت الموافقة عليه.

viber