عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الشرطة الإيطالية تعتقل عروس داعش في سوريا وتعيدها مع أطفالها الأربعة إلى البلاد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
 أليس برينيولي عروس داعش الإيطالية في سوريا
أليس برينيولي عروس داعش الإيطالية في سوريا   -   حقوق النشر  الشرطة الإيطالية
حجم النص Aa Aa

قالت الشرطة الإيطالية الثلاثاء، إنها ألقت القبض على أليس برينيولي، عروس داعش الإيطالية في سوريا.

برينيولي زوجة محمد قريشي، وهو إيطالي من أصول مغربية انضم للقتال في صفوف داعش.

ويقول المحققون إن الزوجين غادرا إيطاليا للانضمام إلى داعش في 2015، واصطحبا أطفالهما الثلاثة معهما.

وشارك القريشي، الذي يعتقد أنه توفي في العمليات العسكرية لداعش، في حين قالت الشرطة إن برينيولي كان لها "دور هام في تلقين الأطفال ما يعنيه الجهاد" أي الترويج له، كما أنها متهمة بإقامة علاقة مع منظمات إجرامية تنشط في مجال الإرهاب.

وقد اقتفت الشرطة الإيطالية أثر برينيولي وأبناءها الأربعة - بعد أن أنجبت طفلها الرابع في سوريا - قبل أن تعيدهم إلى إيطاليا.

وقالت مصادر إن برينيولي كانت "سعيدة للغاية" بالعودة إلى إيطاليا، رغم أنها كانت تعلم أنها ستدخل السجن وأن أطفالها سيتم إيداعهم إحدى دور الرعاية.

وقال المدعي العام ألبرتو نوبيلي، رئيس وحدة مكافحة الإرهاب في ميلانو، لوكالة الصحافة الإيطالية أنسا إن هذا "يعكس القدرة الكبيرة لقوات الشرطة الإيطالية وقوة التعاون الدولي"، وأضاف: "نعتقد أنه بإمكاننا محاربة الإرهاب وإستعادة المقاتلين، وربما نجعلهم يغيرون مواقفهم كما حدث بالفعل في كثير من الحالات".