عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

معاناة القطاع الصحي وسط معدلات قياسية للوفيات بكورونا في سلوفاكيا

بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
euronews_icons_loading
مستشفى لعلاج مرضى كوفيد-19 في سلوفاكيا
مستشفى لعلاج مرضى كوفيد-19 في سلوفاكيا   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

يقع العاملون بالقطاع الطبي السلوفاكي تحت ضغط كبير بينما تشهد البلاد ارتفاعا قياسيا للوفيات الناتجة عن الإصابة بفيروس كورونا المستجد.

وسجلت سلوفاكيا خلال الأسبوعين الماضيين أعلى معدل على مستوى العالم من حيث الوفيات بمقدار 22,66 من بين كل 100 ألف مواطن.

وتقول أليكساندرا بافلوفيتسوفا، مديرة مستشفى مدينة غالانتا إن جميع عنابر المستشفى باتت تعالج حالات المصابين بكوفيد-19.

وتضيف: "لدينا حوالي 650 عاملاً، 100 منهم في إجازات مرضية بسبب كوفيد-19 و70% منهم يعالجون مرضى الفيروس".

وطبقاً لبفافليتسوفا، يضطر بعض العاملين بالمستشفى للعمل لمدة تتراوح ما بين 12 إلى 24 ساعة متواصلة.

وعلى الرغم من المجهودات المضنية التي يبذلها العاملون إلا أن 60% من مرضى الرعاية الفائقة بالمستشفى يموتون أثناء تلقيهم العلاج.

وتسعى داغمار بوداكوفا، مديرة وحدة الرعاية الفائقة، للتخفيف عن العاملين بالعزف على البيانو المتواجد بالمستشفى أثناء فترات راحتها من العمل.

viber

وقالت الممرضة سوزانا أوبيرمانوفا إن الأطباء والممرضات يسعون لمساعدة بعضهم البعض. وأضافت: "إذا كان شخص ما في مزاج سيئ، فنحن نجلس للتحدث معه أو معها. نعمل كفريق واحد في هذا الوضع الصعب".