عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: كهنة يسعون لدخول موسوعة غينيس بإشعال 330 ألف شمعة في تايلاند

بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
330 ألف شمعة في معبد بوذي لتحقيق رقم قياسي جديد - تايلاند
330 ألف شمعة في معبد بوذي لتحقيق رقم قياسي جديد - تايلاند   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

قام كهنة طائفة داماكايا البوذية في تايلاند بإحياء اليوم العالمي للأرض برسم لوحة أرضية عملاقة بإشعال 330 ألف شمعة أمام ضريح تبلغ مساحته 78 هكتاراً شمال العاصمة بانكوك.

ويسعى الكهنة، الذين وضعوا الشموع لرسم صورة لكوكب الأرض وتمثال لبوذا، لكسر الرقم المسجل بموسوعة غينيس للأرقام القياسية العالمية.

وقام الكهنة بغناء الترانيم أمام الضريح مع كتابة عبارة "طهّر العقل وطهّر العالم" أيضاً باستخدام الشموع المضائة.

وقال المنظمون إن الهدف هو "تشجيع الناس من أي جنسية أو عرق أو دين على الانضمام معًا في أنشطة الترانيم والتأمل الجماعي".

وعلى الرغم من إقامة هذا الحدث الاستثنائي للتوعية بيوم الأرض، إلا أنه جاء ليثير الجدل والنقاش حول جدوى إحراق هذا الكم الهائل من الشموع والذي قد يضر بالبيئة.

وقال خبير الصحة البيئية التايلاندي سويمون كانشاناسوتا من جامعة ماهيدول: "سيتعين علينا معرفة نوع المنتجات التي تصنع منها هذه الشموع. بعض المواد غير ضارة والبعض الآخر قد يساهم في تلوث الهواء".

وتشير "IQAir"، وهي شركة مختصة بتكنولوجيا جودة الهواء ومقرها سويسرا، إلى أن معظم الشموع مصنوعة من البارافين وهو منتج ثانوي للبترول.

وتضيف على موقعها على الإنترنت: "بالإضافة إلى إطلاق مواد كيميائية سامة، ينتج عن حرق شمع البارافين السخام مع جزيئات يمكن أن تبقى معلقة في الهواء لساعات".

ويضيف الموقع بأن جزيئات السخام متناهية الصغر تشبه عوادم الديزل من حيث الحجم والتركيب، ويمكنها أن تخترق الرئتين بعمق كما يمكن امتصاصها في مجرى الدم.

ولم يتضح بعد إذا ما كان الكهنة قد تمكنوا من تسجيل رقماً قياسياً جديداً بموسوعة غينيس.

وتأسست طائفة داماكايا المثيرة للجدل عام 1970 على يد الكاهن البوذي الثري فرا داماشايو الذي اتهم العام الماضي بغسيل الأموال واختلاس 33 مليون دولار أمريكي ويبقى هارباً مذاك.