عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سخرية بعد فرض بروكسل حظر تجول الجمعة من العاشرة مساء حتى الثانية عشرة ليلاً

الساحة الكبيرة في بروكسل
الساحة الكبيرة في بروكسل   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

ابتداء من السبت، الثامن من أيار/مايو، سيتم رفع حظر التجول في بلجيكا، وهو حظر فرض منذ أشهر، ويمتد من العاشرة مساء حتى السادسة صباحاً، كإجراء وقائي للحد من انتشار فيروس كورونا.

ولكن مدينة بروكسل قررت الإبقاء على حظر التجول مفروضاً في آخر يوم (أي الجمعة 7 أيار/مايو). وهذا يعني أن الناس سيعودون إلى منازلهم قبل العاشرة مساء، ولكن بإمكانهم الخروج بعد الثانية عشرة ليلاً، أي سيكون هناك حظر تجول لساعتين فقط.

ورأى البعض، وبينهم جيل فرستراتن، أحد نواب بروكسل، في هذا القرار الذي أثار سخرية مغردين "مزحة بلجيكية كلاسيكية"، تشير إلى "عبثية البلاد" والفوضى التي تعم إدارتها أحياناً.

وبعد رفع حظر التجول سيسمح للمقاهي وكل ما يندرج تحت قطاع الضيافة بخدمة أربعة زبائن فقط لكل طاولة شرط أن تتم الخدمة في الخارج وضمن أوقات محددة.

كما يمكن أن تقام الفعاليات والأنشطة الثقافية والاحتفالات الدينية في الهواء الطلق بحضور 50 شخصاً كحد أقصى، بالإضافة أيضاً إلى تنظيم الأنشطة في الهواء الطلق لمجموعات تصل إلى 25 شخصاً.

واعتباراً من حزيران/يونيو، سيتم السماح لما يصل إلى 200 شخص بحضور الفعاليات في الداخل والخارج. ويجب على الحضور ارتداء الكمامات واحترام التباعد الجسدي.

وفي آذار/ماس، قررت بلجيكا إغلاق المدارس والمتاجر التي لا تبيع المواد الغذائية ومحال تصفيف الشعر مجددة بذلك عزلاً عاماً صارماً يهدف إلى احتواء الموجة الثالثة من إصابات كورونا.