عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: السفارات الغربية ترفع أعلام فخر المثليين الجنسيين في موسكو

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
euronews_icons_loading
سفارات غربية ترفع أعلام فخر المثلية في روسيا
سفارات غربية ترفع أعلام فخر المثلية في روسيا   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

عرضت السفارات الأمريكية والبريطانية والكندية علم فخر المثليين الجنسيين والعابرين جنسيا، رمز مجتمع الميم، الجمعة في العاصمة الروسية موسكو، حيث تنتشر الدعاية الحكومية المناهضة للمثلية الجنسية.

ويصادف هذا اليوم الاحتفال بالذكرى الثالثة والأربعين لأول ظهور لعلم "قوس قزح" في سان فرانسيسكو الأمريكية في عام 1978.

وأكد مبعوثو الدول الثلاث ودبلوماسيون من أستراليا وإيسلندا ونيوزيلندا في بيان "الحق الإنساني لكل فرد".

وجاء في البيان أنه "لسوء الحظ، لا يزال أفراد مجتمع الميم في جميع أنحاء العالم يواجهون العنف والمضايقات والتمييز بسبب هويتهم".

وأضاف أن وكالات إنفاذ القانون "غالبا ما تغض الطرف عن خطاب وجرائم الكراهية التي لا تزال منتشرة في العديد من الدول".

ونشرت السفارة الأمريكية صورة على تويتر لسفيرها جون سوليفان، الذي استأنف منصبه في موسكو يوم الخميس بعد قمة أمريكية روسية تهدف إلى الحد من التوتر بين البلدين، وهو يرفع علم قوس قزح خارج المبنى.

كما نشرت السفارتان البريطانية والكندية صورا على وسائل التواصل لأعلام مجتمع الميم معروضة على مقرهما في موسكو.

وفي يونيو/حزيران الماضي، عرضت السفارة الأمريكية علم الفخر بجوار العلم الأمريكي على مقرها وأثارت انتقادات وتعليقات ساخرة من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الذي قال إنها تعبر عن التوجه الجنسي للدبلوماسيين.

وعلى الرغم من أن روسيا ألغت تجريم المثلية الجنسية في عام 1933، إلا أن التعصب العام لمجتمع الميم ما يزال سائدا في البلاد بمباركة من سياسات الحكومة.

وفي عهد بوتين، أدخلت روسيا قوانين تحظر "الدعاية للمثلية الجنسية"، وهو إجراء أدانته جهات دولية وحقوقية على نطاق واسع.

وفي عام 2020، أضاف الكرملين عبارة إلى دستوره تنص على أن الزواج يمثل الاتحاد بين رجل وامرأة، كإعلان واضح عن القيم العائلية التي يعترف بها المجتمع والقانون الروسي.