المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول بحلف الأطلسي: بطء الإجلاء من كابول يهدف إلى تفادي وقوع اشتباكات مع طالبان والمدنيين عند المطار

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

كابول (رويترز) – قال مسؤول في حلف شمال الأطلسي يوم الجمعة إنه تم إجلاء نحو 12 ألف أجنبي وأفغاني يعملون لدى السفارات وجماعات الإغاثة الدولية من أفغانستان منذ دخول مقاتلي طالبان العاصمة كابول.

وأضاف المسؤول الذي طلب عدم نشر اسمه لرويترز إن “عملية الإجلاء بطيئة لأنها محفوفة بالمخاطر لأننا لا نريد أي شكل من أشكال الاشتباكات مع أعضاء طالبان أو المدنيين خارج المطار.”

ووسط حالة من الفوضى وتقارير عن ارتكاب طالبان أعمال عنف تواجه الدول الغربية صعوبة في زيادة وتيرة عمليات الإجلاء منذ سيطرة الحركة بشكل خاطف على السلطة قبل أسبوع واحد فقط.

وتبرأت طالبان من مسؤوليتها عن الاضطرابات في المطار الذي حاصره آلاف الساعين للفرار قائلة إنه كان يمكن للغرب ترتيب خطة أفضل للإجلاء.

وقال مسؤولون بحلف شمال الأطلسي وطالبان إن ما لا يقل عن 12 شخصا لقوا حتفهم في المطار والمنطقة المحيطة به منذ يوم الأحد في الوقت الذي حثت فيه طالبان المدججة بالسلاح حوله أولئك الذين ليس لديهم وثائق سفر على العودة إلى ديارهم.