المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تنزانيا: المسلح الذي قتل 4 في الشهر الماضي كان إرهابيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
تنزانيا: المسلح الذي قتل 4 في الشهر الماضي كان إرهابيا
تنزانيا: المسلح الذي قتل 4 في الشهر الماضي كان إرهابيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

دار السلام (رويترز) – قالت الشرطة التنزانية يوم الخميس إن المسلح الذي قتل ثلاثة ضباط شرطة وحارس أمن في هجوم في حي دبلوماسي بمدينة دار السلام في الشهر الماضي كان إرهابيا.

وفي الهجوم الذي وقع في 25 أغسطس آب أطلق المهاجم ويدعى حمزة النار في البداية على شرطيين بمسدس عند تقاطع في الحي الذي يضم عددا من البعثات الدبلوماسية، ثم أخذ بندقيتيهما وتوجه سيرا على الأقدام إلى السفارة الفرنسية، وأطلق النار بشكل عشوائي واحتل غرفة الحراسة.

وقال كاميلوس وامبورا مدير التحقيق الجنائي للصحفيين في مدينة موانزا “خلص تحقيقنا إلى أن حمزة كان إرهابيا”.

وأضاف أن المسلح كان يطلع على محتوى متطرف على صفحات بمواقع التواصل الاجتماعي تتحدث عن الأعمال الإرهابية التي ترتكبها حركة الشباب وتنظيم الدولة الإسلامية المتشددين.

وذكر أن المسلح كان يتواصل أيضا “مع آخرين يعيشون في بلدان تشهد أعمالا مرتبطة بالإرهاب، لكنه كان يتعلم عبر صفحات التواصل الاجتماعي المتطرفة بشكل أساسي”.