المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تستضيف أول زواج ملكي منذ أكثر من قرن

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

موسكو (رويترز) – من المقرر أن تستضيف مدينة سان بطرسبرج العاصمة الإمبراطورية السابقة لروسيا مراسم زواج أحد أحفاد العائلة المالكة الروسية وذلك في أول حدث من نوعه منذ قرن.

وسيعقد الدوق الأكبر جورج ميخائيلوفيتش رومانوف قرانه على خطيبته الإيطالية فيكتوريا رومانوفنا بيتاريني في كاتدرائية القديس اسحق يوم الجمعة خلال مراسم دينية يحضرها مئات الضيوف الأجانب.

كان الإمبراطور نيقولا الثاني آخر أباطرة روسيا وزوجته وأولادهما الخمسة قد قتلوا رميا بالرصاص خلال الثورة في يوليو تموز 1918.

وقال جورج ميخائيلوفيتش (40 عاما)، الذي عاش معظم حياته في فرنسا وإسبانيا، لموقع فونتانكا الإخباري الروسي عن اختيار سان بطرسبرج لمراسم الزواج “كان هذا أول مكان في روسيا رجعنا إليه. وهو محبب جدا جدا للعائلة”.

وكان قد زار روسيا لأول مرة عام 1992 وهو يعيش الآن في موسكو حيث يعمل في عدد من المشروعات الخيرية.