عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصر: توقيف 3 أشخاص بشبهة إتلاف الآلاف من جرعات لقاح كورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع رويترز
موظفون مصريون يملؤون الصنادق بجرعات من لقاح "سينوفاك" الصيني ضد فيروس كورونا والذي تنتجه شركة "فاكسيرا" المصرية
موظفون مصريون يملؤون الصنادق بجرعات من لقاح "سينوفاك" الصيني ضد فيروس كورونا والذي تنتجه شركة "فاكسيرا" المصرية   -   حقوق النشر  KHALED DESOUKI/AFP or licensors
حجم النص Aa Aa

قالت النيابة العامة في مصر يوم الأحد إنها أمرت باحتجاز ثلاثة أشخاص بعد العثور على الآلاف من جرعات لقاحات كوفيد-19 غير المستخدمة ملقاة بجوار إحدى الترع.

وأضافت في بيان أنه جرى تخصيص اللقاحات لمديرية الصحة في مدينة المنيا، الواقعة على بعد حوالي 220 كيلومترا جنوبي القاهرة، وأن لجنة تشكلت لجرد مخازن الأدوية أظهرت "عجزا بها بواقع 18400 عبوة تقدر قيمتها بإجمالي خمسة ملايين و23 ألفا ومئتي جنيه مصري (277 ألف يورو)".

وقال بيان النيابة العامة "فحصت اللجنة العبوات الملقاة وعددها 13 ألفا و412 عبوة فانتهت إلى عدم صلاحيتها للاستخدام لوجوب حفظها في درجات تبريد محددة".

وأضاف "كما تبين فقد كمية أخرى تقدر بعدد 4988 عبوة من المخازن". ولم يذكر البيان عدد الجرعات أو نوع اللقاح، لكن بيانا رسميا سابقا قال إنها من لقاحات شركة سينوفارم الصينية.

وفي صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، تظهر أكوام من العبوات البيضاء متناثرة على ضفاف ترعة في مركز بني مزار في شمال محافظة المنيا.

وقالت النيابة إن اللقاحات التي تم إلقاؤها فُقدت بعد أن أعطاها صيدلاني، مفوض من مديرية الصحة بالمنيا بتسلم اللقاحات وتسليمها، لسائق إحدى سيارات وزارة الصحة لتسليمها إلى المديرية.

وأضافت أن التحقيقات الأولية حمّلت الصيدلاني وأمينا في مخازن المديرية مسئولية "الإهمال الجسيم" وأن أمرا صدر باحتجازهما للتحقيق، إلى جانب السائق، بعد أن "تباينت أقوالهم حول روايتين" بخصوص فقد العبوات.

ويواجه الثلاثة اتهامات "بالاختلاس والإضرار العمدي بالمال العام".

تستهدف مصر تطعيم 40 مليونا من سكانها الذين يتجاوز عددهم مئة مليون بحلول نهاية العام الحالي، وتبذل مجهودات مضنية لزيادة معدل التطعيم وسط تأخر في الإمدادات وتردد البعض في الإقبال على أخذ اللقاح.