المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تدعو كوريا الشمالية للدخول في محادثات جادة ومستمرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أمريكا تدعو كوريا الشمالية للدخول في محادثات جادة ومستمرة
أمريكا تدعو كوريا الشمالية للدخول في محادثات جادة ومستمرة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

الأمم المتحدة (رويترز) – قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة ليندا توماس جرينفيلد يوم الأربعاء إن الولايات المتحدة عرضت الاجتماع مع كوريا الشمالية دون شروط مسبقة وأوضحت أن واشنطن لا تضمر أي نوايا عدائية تجاه بيونجيانج. جاء ذلك بينما اجتمع مجلس الأمن لبحث أحدث تجربة صاروخية لكوريا الشمالية.

ولطالما اتهمت كوريا الشمالية الولايات المتحدة بتبني سياسة معادية تجاهها، وأكدت أن لها الحق في تطوير الأسلحة للدفاع عن النفس.

وقالت توماس جرينفيلد للصحفيين إنه يجب على كوريا الشمالية “الالتزام بقرارات مجلس الأمن وحان الوقت للدخول في حوار مستمر وموضوعي من أجل إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية تماما”.

وأضافت “عرضنا الاجتماع مع مسؤولي جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية (كوريا الشمالية) دون شروط مسبقة، وأوضحنا أننا لا نضمر أي نية عدائية تجاهها”.

وذكرت أن إدارة الرئيس جو بايدن “مستعدة للدخول في دبلوماسية جادة ومستمرة”.

ولم ترد بعثة كوريا الشمالية لدى الأمم المتحدة في نيويورك حتى الآن على طلب للتعقيب على تصريحات توماس جرينفيلد.

واختبرت كوريا الشمالية يوم الثلاثاء إطلاق صاروخ باليستي جديد من غواصة، مما دعا الولايات المتحدة وبريطانيا إلى إثارة القضية بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اليوم.

وقالت توماس جرينفيلد للصحفيين “إنها الحلقة الأحدث في سلسلة من الاستفزازات المتهورة… هذه أنشطة غير قانونية، تنتهك العديد من قرارات مجلس الأمن، وهي غير مقبولة”.