المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير أيرلندي: بريطانيا تبدو على وشك تفعيل إجراءات استثنائية بشأن تجارة أيرلندا الشمالية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دبلن (رويترز) – قالت أيرلندا يوم الأحد إن الحكومة البريطانية مستعدة فيما يبدو لتفعيل إجراءات طوارئ من جانب واحد منصوص عليها في اتفاقية البريكست التي تحكم ترتيبات التجارة في أيرلندا الشمالية وهي خطوة من شأنها إثارة غضب دبلن والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة.

وهددت بريطانيا مرارا بتفعيل إجراءات طوارئ منصوص عليها في المادة 16 تسمح لكل طرف باتخاذ إجراء أحادي إذا ما اعتبر أن الاتفاق الذي يحكم التجارة في مرحلة ما بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي يؤثر سلبا على مصالحه.

وقال وزير الخارجية الأيرلندي سايمون كوفيني في مقابلة مع إذاعة أر.تي.إي يوم الأحد “كل الدلائل تشير الآن إلى أن الحكومة البريطانية تضع الأسس لتفعيل المادة 16 وهذا بالتأكيد مبعث قلق”.

وخرجت بريطانيا من الاتحاد الأوروبي العام الماضي لكنها أوقفت منذ ذلك الحين تنفيذ بعض أعمال التفتيش على الحدود بين إقليم أيرلندا الشمالية التابع لها وبين أيرلندا العضو في الاتحاد الأوروبي. ويقول الاتحاد إن لندن ملزمة بتنفيذ ذلك بموجب اتفاق البريكست.

وتقول بريطانيا إن أعمال التفتيش غير متناسبة وتثير التوترات في أيرلندا الشمالية مما يهدد اتفاق السلام المبرم عام 1998.