المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قطر ومصر توقعان اتفاقيات لتوريد وقود ومواد بناء أساسية لقطاع غزة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

القاهرة (رويترز) – قالت وزارة الخارجية القطرية يوم الأربعاء إن قطر ومصر وقعتا اتفاقيات لتوريد وقود ومواد بناء أساسية لقطاع غزة.

وأضافت في بيان أن وزير الدولة القطري للشؤون الخارجية سلطان بن سعد المريخي أعلن عن ذلك خلال الاجتماع الوزاري للجنة الاتصال المخصصة لتنسيق المساعدات الدولية للفلسطينيين في العاصمة النرويجية أوسلو.

وجاء في البيان أن المريخي أكد خلال الاجتماع “أن هذه الجهود التعاونية المشتركة من شأنها أن تساهم في تحسين الظروف المعيشية (في القطاع‭‭‭(‬‬‬”.

وتقول حركة حماس التي تدير القطاع، إن الحرب التي اندلعت بينها وبين إسرائيل في غزة لمدة 11 يوما في مايو أيار، أسفرت عن تدمير نحو 2200 منزل وألحقت أضرارا بنحو 37 ألف منزل آخر.

وتعرضت بعض المنازل في إسرائيل لأضرار جراء الصواريخ التي أطلقتها حركة حماس وفصائل فلسطينية أخرى من غزة.

ويقول مسؤولون فلسطينيون إن 250 شخصا، منهم 66 طفلا، قتلوا في الغارات الجوية الإسرائيلية على غزة. ويقول مسؤولون إسرائيليون إن 13 شخصا، بينهم طفلان، قتلوا في إسرائيل جراء الصواريخ التي أطلقتها الفصائل الفلسطينية.

وبعد وقف إطلاق النار في 21 مايو أيار، بوساطة مصرية، بات الحصول على أموال ومواد إعادة الإعمار مطلبا رئيسيا لحماس. وتحد إسرائيل من دخول مواد البناء إلى القطاع قائلة إن حماس تستخدمها لصنع أسلحة.

لكن في أعقاب اتفاق مع الأمم المتحدة وقطر، سمحت إسرائيل بدخول مساعدات مالية قطرية إلى غزة.

ويقدر مسؤولون في غزة أن تصل تكلفة إعادة بناء المنازل والبنية التحتية التي تضررت في القتال إلى 479 مليون دولار. وتعهدت كل من قطر ومصر بتقديم 500 مليون دولار لإعادة إعمار غزة.