المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: رئيس التشيك يحضر تنصيب الحكومة من خلف غرفة بلاستيكية شفافة بعد ثبوت إصابته بكورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
عزل الرئيس التشيكي عن بقية المسؤولين بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا
عزل الرئيس التشيكي عن بقية المسؤولين بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا   -   حقوق النشر  Roman Vondrous/AP

قام بيتر فيالا بآداء اليمين الدستورية كرئيس وزراء جديد لجمهورية تشيكيا بعد الانتخابات البرلمانية التي أجريت الشهر الماضي. وتمّ فصل الرئيس ميلوس زيمان الذي حضر مراسيم آداء اليمين وهو على كرسي متحرك عن فيالا وباقي المسؤولين بواسطة لوحات بلاستيكية شفافة بالقصر الرئاسي في لاني غرب براغ بعد ثبوت إصابته بفيروس كورونا الأسبوع الماضي وهو ما استوجب عزله.

وقد جاء في النص الذي تلاه ​​فراتيسلاف ميناتش رئيس الديوان: "سيداتي، سادتي، عيّن رئيس الجمهورية البروفيسور بيتر فيالا رئيسا للوزراء، بموجب المادة 68-2 من دستور جمهورية تشيكيا. ووفقا للمادة 69 من دستور الجمهورية يجب على رئيس الوزراء أن يؤدي اليمين المنصوص عليها في المنصب. السيد رئيس الوزراء، سأقرأ لك الآن نص القسم وأطلب منك تنفيذه بقول "أقسم" وتأكيده ن خلال التوقيع. أقسم بالولاء لجمهورية تشيكيا وأقسم أنني سأنفذ دستورها وقوانينها وأضعها موضع التنفيذ. أقسم بشرفي أنني سأنفذ مهمتي بأمانة ولن أسيء إلى منصبي".

وفي الأخير قال ​​بيتر فيالا، "أقسم"، وقام بالتوقيع.

وتواجه الجمهورية التشيكية التي تضمّ نحو 10.7 ملايين نسمة أعلى معدّلات الإصابة بكوفيد-19 في العالم.

وسجّلت البلاد رقم قياسيًا بعدد الإصابات الخميس مع 27,717 إصابة جديدة بكوفيد-19 - زيمان منهم - فيما تعجز المستشفيات عن استيعاب المرضى.

المصادر الإضافية • أ ب