شاهد: صور جوية تُظهر الخراب الكبير الذي خلفته الأعاصير في كنتاكي الأمريكية

صورة تُظهر الدمار الذي خلفته الأعاصير في ولاية كنتاكي
صورة تُظهر الدمار الذي خلفته الأعاصير في ولاية كنتاكي Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

شاهد: صور جوية تُظهر الخراب الكبير الذي خلفته الأعاصير في كنتاكي الأمريكية

اعلان

أظهرت صور جوية حجم الدمار الهائل الذي خلفته مجموعة من الأعاصير المتتالية بولاية كنتاكي الأمريكية. وأودى الطقس السييء بحياة الشعرات بالولاية حتى الآن، بالإضافة إلى 14 شخصاً في ولايات تينيسي وإيلينوي وأركنساس وميزوري المجاورة.

وغطت أنقاض المباني المُدمرة والأشجار المقتلعة شوارع مدينة مايفيلد في غرب كنتاكي، كما انتشرت الصفائح المعدنية المهشمة والملتوية بفعل الرياح.

كذلك أدى الإعصار إلى تهشم العديد من خطوط الكهرباء وتحطيم السيارات والنوافذ وأسطح المنازل في المدينة التي يبلغ تعداد سكانها حوالي عشرة آلاف نسمة.

بعد نحو ثلاثة أيام من وقوع الكارثة، أعلن حاكم الولاية إندي ببشير أيضا أن 64 شخصاً على الأقل لقوا حتفهم في كنتاكي فقط. وتتواصل عمليات رفع الأنقاض في مايفيلد، وتوقع إندي بيشير أن يرتفع عدد الضحايا إلى "أكثر من 70، وربما حتى 80".

وكان قد قدر نهاية الأسبوع أن عدد الضحايا في ولايته سيتجاوز "المئة".

وكشف أن الضحايا تتراوح أعمارهم بين 5 أشهر و86 عاماً، ونوّه أنه قد يتوجب الانتظار "أسابيع" قبل إعلان حصيلة نهائية للقتلى والأضرار.

بالإضافة إلى ذلك، تم تسجيل 14 وفاة في الولايات المجاورة مثل تينيسي وإيلينوي وميسوري وأركنساس، وقد طاولت الظاهرة الجوية الاستثنائية ستّ ولايات.

وجاءت الأعاصير مفاجئة للجميع في توقيتها، حيث عادة ما يساعد الطقس البارد على الحد منها خلال الشتاء من كل عام.

من جهته، أعلن الرئيس جو بايدن حالة الطوارئ الكبرى في كنتاكي الأحد، وخصّص لها مزيدا من المساعدات الفدرالية. وينوي زيارة الولاية الأربعاء، وفق ما أعلن البيت الأبيض الإثنين.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ارتفاع حصيلة فيضانات كنتاكي في الولايات المتحدة إلى 35 قتيلًا

وُصفت بالتاريخية.. بدء محاكمة الرئيس السابق ترامب بتهمة تتعلق بدفع المال لإسكات نجمة إباحية

"جُو الإبادة الجماعية".. هتافات تهاجم بايدن تتردد خلال تجمع انتخابي لترامب والأخير يوافقهم الرأي