المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا تعرض التوسط في الأزمة البوسنية لضمان استقرار المنطقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
تركيا تعرض التوسط في الأزمة البوسنية لضمان استقرار المنطقة
تركيا تعرض التوسط في الأزمة البوسنية لضمان استقرار المنطقة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

أنقرة (رويترز) – قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار يوم الثلاثاء إن بلاده مستعدة للتوسط في الأزمة البوسنية وستقوم بكل ما في وسعها لضمان الاستقرار وسط مخاوف من تحركات انفصالية يقوم بها زعيم صرب البوسنة ميلوراد دوديك.

ووفقا لوزارة الدفاع، التقى أكار نظيره البوسني ورئيس مجلس رئاسة البوسنة ومسؤولين آخرين في إطار زيارته لسراييفو هذا الأسبوع.

وقال أكار لقناة (سي.إن.إن ترك) عقب المحادثات “نعتبر البوسنة والهرسك دولة واحدة. قمنا بكل ما في وسعنا من أجل وحدتها واستقرارها وسنواصل القيام بذلك”.

وتابع “في حالة القبول، يمكن أن تتوسط تركيا في (أزمة) البوسنة والهرسك”.

وفي تحرك غير ملزم مهد الطريق للانفصال عن البوسنة، صوت المشرعون الصرب في وقت سابق من الشهر الجاري على بدء سحب جمهورية صربيا من القوات المسلحة ونظام الضرائب والقضاء في البوسنة.

وقالت تركيا إن تصويت المشرعين الصرب “خاطئ وخطير” وربما يهدد الاستقرار الإقليمي. ودعت ألمانيا الاتحاد الأوروبي إلى فرض عقوبات على دوديك.

وترتبط تركيا بعلاقات قوية مع البوسنة. وكثيرا ما أشاد الرئيس رجب طيب أردوغان بالقائد العسكري البوسني علي عزت بيجوفيتش بينما يقيم علاقات ودية مع مجلس رئاسة البوسنة المكون من ثلاث عرقيات.