المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤول إيراني: الأصوات المدوية في غرب إيران ناجمة عن صواعق رعدية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مسؤول إيراني: الأصوات المدوية في غرب إيران ناجمة عن صواعق رعدية
مسؤول إيراني: الأصوات المدوية في غرب إيران ناجمة عن صواعق رعدية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

دبي (رويترز) – قال مسؤول بوزارة الداخلية الإيرانية إن الأصوات المُدوية التي سُمعت في عدة مدن بغرب إيران والتي سببت ذعرا لبعض السكان في وقت مبكر من يوم الأحد ناجمة عن صواعق برق مصحوبة برعد.

وقال مجيد مير أحمدي المسؤول في الوزارة لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “بعد التواصل مع الأجهزة الأمنية والعسكرية ذات الصلة، تبين أن الأصوات ناجمة عن صواعق برق ولم يقع أي حادث خاص”.

وفي وقت سابق استبعد حاكم مدينة أسد أباد في غرب إيران احتمال أن تكون صواعق رعدية مصدرا للانفجارات المدوية التي سُمعت في عدة مدن وبلدات إيرانية.

وبعد عدة حوادث مماثلة في الشهور الأخيرة قالت السلطات إن الجيش الإيراني كان يجري تدريبات لم يُعلن عنها للدفاع الجوي وسط تزايد للتوتر مع إسرائيل والولايات المتحدة بخصوص البرنامج النووي الإيراني.

وقال موقع رُكنا الإخباري الإيراني في قناته على منصة تليجرام “أدت شدة الصوت في بعض الأماكن إلى اهتزاز أبواب ونوافذ المنازل وإلى خروج الناس من بيوتهم”.

ولطالما هددت إسرائيل بالقيام بعمل عسكري ضد إيران لو فشلت المحادثات غير المباشرة بين واشنطن وطهران في إنقاذ الاتفاق النووي المبرم في 2015 الذي انسحب منه الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في 2018 ثم أعاد فرض عقوبات على طهران.