المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تشاد تفرج عن متمردين قبل محادثات سلام وطنية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
تشاد تفرج عن متمردين قبل محادثات سلام وطنية
تشاد تفرج عن متمردين قبل محادثات سلام وطنية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

سجن كليسوم (تشاد) (رويترز) – أفرجت السلطات الانتقالية في تشاد يوم الثلاثاء عن المجموعة الأولى من نحو 250 عضوا في جماعات مسلحة وعدت بإخلاء سبيلهم بموجب عفو يهدف إلى تعزيز الحوار بعد وفاة الرئيس إدريس ديبي في ميدان القتال في أبريل نيسان الماضي.

ورأس وزير العدل أحمد محمد الهبو احتفالا قصيرا في سجن كليسوم القريب من العاصمة نجامينا حيث تم الإفراج عن 22 معتقلا، كانوا قد أُدينوا بحمل السلاح ضد الحكومة المركزية خلال السنوات العشر الماضية.

كانت السلطات الانتقالية قد دعت الجماعات المتمردة للانضمام إلى محادثات سلام وطنية من المقرر إجراؤها في فبراير شباط، لكن الجماعة المسلحة الرئيسية وهي جبهة التغيير والوفاق في تشاد قالت إنها لن تشارك في المحادثات إلا إذا قدمت الحكومة المؤقتة مبادرات سلام.

وفي تصريحات للصحفيين، قال الوزير بعد أن سلم كل مُفرج عنه شهادة العفو الخاصة به “اتفاق العفو هذا يستحق الترحيب به لأنه تعهد باستعادة الثقة بين أبناء وبنات تشاد، وإحلال السلام الاجتماعي الذي تشتد إليه الحاجة”.

ويقود المجلس العسكري الانتقالي محمد إدريس ديبي الذي استولى على السلطة بعد مقتل والده خلال زيارة للقوات التي تقاتل تمردا في الشمال.

وقال رئيس المجلس إن المحادثات الوطنية تمهيد لا غنى عنه للانتخابات الرئاسية والبرلمانية.