المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مصدر: لبنان تلقى رسالة من ألمانيا تطلب معلومات عن الأوضاع المالية لحاكم المركزي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مصدر: لبنان تلقى رسالة من ألمانيا تطلب معلومات عن الأوضاع المالية لحاكم المركزي
مصدر: لبنان تلقى رسالة من ألمانيا تطلب معلومات عن الأوضاع المالية لحاكم المركزي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من تيمور أزهري

بيروت (رويترز) – قال مصدر مطلع يوم الثلاثاء إن لبنان تلقى رسالة من ألمانيا تطلب معلومات تتعلق بالأوضاع المالية لحاكم مصرف لبنان المركزي رياض سلامة.

وأكد وزير العدل اللبناني هنري خوري لرويترز أنه تلقى رسالتين من ألمانيا وسلمهما إلى النائب العام، دون أن يوضح محتوى الرسالتين.

وألمانيا رابع دولة أوروبية تطلب مثل هذه المعلومات من بيروت.

ولم يذكر المصدر، الذي رفض نشر اسمه، أي تفاصيل أخرى، بينما لم يرد سلامة بعد على طلب من رويترز للتعليق.

وامتنع متحدث باسم وزارة العدل الألمانية عن التعليق على الأمر بعد أن أحالت السفارة الألمانية في بيروت طلب رويترز الحصول على تعليق إلى وزارة العدل الألمانية.

وقال مصدران قضائيان لرويترز الأسبوع الماضي إن لبنان تلقى رسائل من السلطات الفرنسية وسلطات لوكسمبورج تطلب معلومات تتعلق بالحسابات والأصول المصرفية لحاكم مصرف لبنان المركزي، الذي يشغل المنصب منذ نحو ثلاثة عقود.

ونفى سلامة مرارا ارتكاب أي مخالفات.

وقال مكتب المدعي العام السويسري العام الماضي إنه طلب مساعدة قانونية من لبنان في سياق تحقيق في عمليات “غسل أموال مستفحلة” واختلاس محتمل لأكثر من 300 مليون دولار في عهد سلامة بالبنك المركزي.

وفتحت السلطات القضائية اللبنانية أيضا تحقيقا في الأمر.

وردا على طلب التعليق الأسبوع الماضي بشأن الاستعلام من جانب لوكسمبورج قال سلامة لرويترز إن هذا “إجراء معتاد” وليس “دعوى قضائية”. وأضاف “لو كانوا رفعوا دعوى قضائية ما كانوا ليطلبوا مساعدة في التحقيق”.

ويخضع دور سلامة في البنك المركزي لتدقيق شديد منذ الانهيار الاقتصادي في لبنان عام 2019 الذي شهد انهيار قيمة الليرة ودفع قطاعات كبيرة من السكان إلى السقوط في براثن الفقر.

وما زال سلامة يتمتع بدعم سياسي ملموس في لبنان.

وقال رئيس الوزراء نجيب ميقاتي في ديسمبر كانون الأول إنه يجب أن يبقى سلامة في منصبه حاليا، مضيفا أن “القائد لا يغير ضباطه أثناء الحرب“، في إشارة إلى الأزمة المالية في لبنان.