المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

نساء أوكرانيا يمتشقن السلاح لمحاربة الروس الغزاة.. "نحن لا نهاب الموت"

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مجندات أوكرانيات خلال تدريب عسكري في كييف، أوكرانيا.
مجندات أوكرانيات خلال تدريب عسكري في كييف، أوكرانيا.   -   حقوق النشر  Efrem Lukatsky/Copyright 2018 The Associated Press. All rights reserved.

تطوع عدد كبير من النساء في الجيش الأوكراني إثر الغزو الروسي على أوكرانيا، لتصبح نسبة النساء في الجيش من النسب الأعلى عالميا مقارنة بمعظم القوات المسلحة الأخرى في العالم. علما بأن هناك عدد قليل من الدول التي تجند النساء والرجال بشروط متكافئة مثل النرويج والسويد.

كان عدد النساء الأوكرانيات في الجيش 57 ألف عام 2021 أي حوالي 23 بالمئة، وفقًا لوزارة الدفاع. وتبلغ نسبة النساء المجندات في بولندا حوالي 8 بالمئة، أما نسبة النساء في روسيا تبلغ 4 بالمئة فيما تمثل نسبة النساء في الجيش الأمريكي حوالي 16 بالمئة.

AP Photo/Efrem Lukatsky
احتفالات أوكرانيا في يوم الاستقلالAP Photo/Efrem Lukatsky

ملكة جمال سابقة وسيدة تبلغ 79 عامًا

ومنذ بداية الغزو الروسي لأوكرانيا 24 فبراير/شباط ازدادت نسبة تطوع النساء لقتال القوات الروسية في الشوارع بشكل رسمي وخاصة عندما أعلنت السلطات حاجتها لتجنيد أكثر من 1.5 مليون مدني في قوات الدفاع الإقليمية، وهي فرع احتياطي عسكري يضم جنود احتياط مدنيين.

كان من بين المتطوعين فالنتينا كونستانتينوفسكا وهي سيدة تبلغ 79 عامًا، تدربت من قبل وحدة القوات الخاصة الأوكرانية، وشمل التدريب كيفية تجميع وتفكيك البندقية، تعبئة الذخيرة، والتصويب على الهدف.

كما انضمت أناستاسيا لينا، ملكة جمال أوكرانيا السابقة 2015 والبالغة 31 عاما.

منذ الإعلان الرسمي عن الحرب الروسية على أوكرانيا، تنشر لينا صورا لها بشكل دوري عبر حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، تدعو فيه متابعيها بالانضمام إلى الجيش الأوكراني.

وشاركت نساء أخريات بشكل غير رسمي بصناعة قنابل المولوتوف وتفكيك لافتات الطرق وغيرها من المهام. خدمت النساء الأوكرانيات في القوات المسلحة منذ العام 1993، بعد انهيار الاتحاد السوفييتي واستقلال أوكرانيا، لكن لعبت النساء دوراً رئيسياً أثناء التوترات العسكرية الروسية عام 2014 عندما سيطرت روسيا على مواقع استراتيجية في شبه جزيرة القرم.

المصادر الإضافية • مجلة فايس