المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الداخلية الفرنسي يتوجه إلى كورسيكا لإجراء محادثات بشأن الاحتجاجات هناك

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
France urges Britain to do more to help Ukraine refugees in Calais
France urges Britain to do more to help Ukraine refugees in Calais   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

باريس (رويترز) – قال وزير الداخلية الفرنسي جيرالد دارمانين يوم الاثنين إنه سيزور كورسيكا يومي الأربعاء والخميس لإجراء محادثات مع المسؤولين المحليين المنتخبين هناك بعد اندلاع احتجاجات عنيفة في مطلع الأسبوع وذلك قبل بضعة أسابيع من انتخابات الرئاسة الفرنسية.

وأضاف الوزير في بيان أنه لا بد من استعادة الهدوء على الفور.

وكان محتجون في بلدة باستيا بشمال كورسيكا قد هاجموا مباني عامة ورشقوا الشرطة بمقذوفات يوم الأحد في أحدث مظاهرة احتجاجا على تعرض انفصالي مسجون بفرنسا لهجوم داخل السجن.

ويقضي إيفان كولونا حكما بالسجن مدى الحياة بتهمة قتل كلود إيرينياك عام 1998 والذي جسد بوصفه حاكما لكورسيكا سلطة الدولة الفرنسية في جزيرة لها تاريخ من العنف الانفصالي.

وأصيب كولونا بغيبوبة بسبب الهجوم الذي تعرض له في السجن وتجددت الدعوات لنقل سجناء كورسيكا من البر الفرنسي الرئيسي إلى الجزيرة بالقرب من عائلاتهم.

وترفض السلطات الفرنسية منذ فترة طويلة هذه المطالب قائلة إن السجناء القوميين هم سجناء لهم وضع خاص.