المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البابا: المجازر والفظائع تُرتكب يوميا في أوكرانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
البابا: المجازر والفظائع تُرتكب يوميا في أوكرانيا
البابا: المجازر والفظائع تُرتكب يوميا في أوكرانيا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022

من فيليب بوليلا

مدينة الفاتيكان (رويترز) – واصل البابا فرنسيس انتقاده الضمني لروسيا إذ وصف يوم الأحد الصراع في أوكرانيا بأنه “مجزرة حمقاء” غير مبررة، وحث زعماء العالم على وقف “هذه الحرب البغيضة”.

وقال أمام زهاء 30 ألف شخص في ساحة القديس بطرس في خطابه الأسبوعي يوم الأحد “العدوان العنيف على أوكرانيا لا يتباطأ للأسف”.

أضاف البابا فرنسيس في أحدث إدانة قوية من جانبه للحرب “إنها مجزرة حمقاء إذ تتكرر كل يوم المذابح والفظائع“، متجنبا حتى الآن ذكر روسيا بالاسم.

وقال “لا يوجد مبرر لذلك”.

وتقول موسكو إن التحرك الذي بدأته في 24 فبراير شباط “عملية عسكرية خاصة” ليست لاحتلال أراضي جارتها أوكرانيا لكن لنزع سلاحها وتطهيرها ممن تعتبرهم قوميين خطرين. ويرفض فرنسيس ذلك المصطلح.

وقال البابا “أتوسل لكل من له دور في المجتمع الدولي أن يلزموا أنفسهم حقا بوقف هذه الحرب البغيضة“، ورد الحضور بهتافات وتصفيق مدو تأييدا للنداء.

وأضاف “حتى هذا الأسبوع أصابت الصواريخ والقنابل مدنيين وكبار السن والأطفال والنساء الحبالى”.

وتنفي روسيا استهداف المدنيين.

وتحدث فرنسيس عن زيارته يوم السبت لمستشفى في روما يعالج أطفالا ممن أُصيبوا في أوكرانيا.

قال “أحدهم فقد ذراعا وأُصيب آخر بجرح في الرأس”.

وطلب البابا أيضا من الناس توخي الحذر من احتمال تعرض الفارين من أوكرانيا للإتجار بالبشر.

وقال: “دعونا نفكر في هؤلاء النساء، هؤلاء الأطفال… ليس لديهن عمل ومنفصلات عن أزواجهن. ستحوم حولهم ’عقبان’ المجتمع. رجاء. دعونا نحميهم”.