غزو أوكرانيا: تفاؤل تركي بنتائج مفاوضات إسطنبول وتشكيك أمريكي وبريطاني

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان خلال كلمة موجزة ألقاها قبل بدء المفاوضات
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان خلال كلمة موجزة ألقاها قبل بدء المفاوضات Copyright Turkish Presidency via AP
Copyright Turkish Presidency via AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

رحب وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو الثلاثاء ب"التقدم الأهم" في المفاوضات بين روسيا وأوكرانيا منذ اندلاع الحرب، في الجولة التي استضافتها إسطنبول.

  • قالت السفارة الأوكرانية في تركيا إن اجتماع المفاوضات المباشرة بين الجانبين الأوكراني والروسي في إسطنبول، اليوم، الثلاثاء، انتهى، بعد نحو أربع ساعات من بدئه. وذكرت وكالة رويترز أنه من غير المعروف ما إذا كانت المفاوضات ستستمر غداً. وفي تعليقات أولية على الاجتماع، وصف مفاوض روسي المحادثات بالمفيدة، فيما قال مفاوض أوكراني إن كييف تريد اتفاقاً دولياً يضمن أمنها.
  • هذه المفاوضات هي الحضورية الأولى التي تقام بعد أسبوعين من الانقطاع تقريباً. وافتتح المفاوضات الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الذي تجمع بلاد علاقات جيدة بروسيا وأوكرانيا. وفي تصريحات مقتضبة مساء الإثنين، قال مسؤولون من أوكرانيا وروسيا إن فرص التوصل إلى "خرق كبير" قليلة رغم قول الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي إنه يدرس مسألة حياد أوكرانيا بعمق، فيما ذكر مسؤولون أميركيون أن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، "لا يبدو جاهزاً" للموافقة على تسوية.
  • دعا زيلينسي الدول الغربية إلى تشديد العقوبات المفروضة على موسكو، وحظر النفط، وطالب الدول الداعمة لأوكرانيا بمدّ جيشه بالمزيد من الأسلحة. وتابع زيلينسكي سياسة الضغط التي اعتمدها منذ بدء الحرب، حيث قال إن الأوكرانيين لا يجب أن يموتوا لأن البعض يخاف من مدّ أوكرانيا بالأسلحة المطلوبة، مضيفاً "الخوف يجعلك شريكاً" في ذلك.
  • مساء الإثنين ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال نقلاً عن مصادر مطلعة أن الملياردير الروسي، رومان أبراموفيتش، الخاضع لعقوبات، ومفاوضي سلام أوكرانيين عانوا من أعراض ما يشتبه في أنه تسمم هذا الشهر بعد اجتماع في كييف.
اعلان

وأضافت الصحيفة أن أبراموفيتش، الذي قبل طلباً من أوكرانيا للمساعدة في التفاوض لإنهاء الغزو الروسي، واثنين على الأقل من أبرز أعضاء فريق التفاوض الأوكراني تأثروا بالواقعة.

  • قال الرئيس الأميركي، جو بايدن، الإثنين إن تصريحاته التي قال فيها إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يجب ألا يبقى في السلطة تعكس غضبه الأخلاقي حيال الغزو الروسي لأوكرانيا وليس تغيراً في سياسة الإدارة الأميركية حيال موسكو. وكان بايدن تعرض لضغط بعد أن أثار كلامه وابلاً من الأسئلة حول ما إذا كانت الولايات المتحدة قد تحولت لتبني سياسة تسعى إلى تغيير النظام في موسكو.

  • ميدانياً تستمر المعارك في مناطق مختلفة من أوكرانيا. وقالت وزارة الدفاع الأوكرانية إنها لا ترى إشارات إلى تخلي الجيش الروسي عن مخططه لتطويق العاصمة كييف مؤكدة "أن العدو لم يبتعد عن العاصمة". ويقول الجيش الأوكراني إن القوات الروسية القريبة من كييف "تائهة ومنهكة" ومقطوعة عن القوات الأخرى. وكانت أوكرانيا أعلنت أمس "تحرير" بلدة إربين التي تقع على بعد كيلومترات قليلة من العاصمة.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نقاش حاد بين وزير الخارجية التركي ونظيرته الألمانية في إسطنبول

الغزو الروسي لأوكرانيا.. 200 قتيل على الأقل في إيربين ضاحية كييف منذ بدء الحرب

شاهد: تدريبات تكتيكية لجنود اللواء 103 للدفاع الإقليمي الأوكراني