المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تنفي قتل مدنيين في بوتشا الأوكرانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

(رويترز) – نفت روسيا يوم الأحد مزاعم أوكرانيا بأنها قتلت مدنيين في بلدة بوتشا الأوكرانية، ووصفت اللقطات والصور التي تظهر جثث القتلى بأنها “استفزاز آخر” من جانب كييف.

واتهمت أوكرانيا الجيش الروسي بارتكاب مذبحة ضد المدنيين في بوتشا التي تقع شمال غربي العاصمة كييف، وهي منطقة تقول القوات الأوكرانية إنها استعادتها يوم السبت.

وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان “كل الصور ومقاطع الفيديو التي نشرها النظام في كييف، ويزعم أنها شاهدة على (جرائم) الجنود الروس في مدينة بوتشا بمنطقة كييف، هي استفزاز آخر”.

ووصفت الوزارة هذه الصور والمقاطع بأنها “استعراض مسرحي من جانب نظام كييف لوسائل الإعلام الغربية”.

ودفعت صور تظهر مدنيين قتلى متناثرين في أنحاء البلدة الدول الغربية للدعوة لمحاسبة أولئك المسؤولين عن ارتكاب جرائم حرب في أوكرانيا.

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن جميع الوحدات العسكرية الروسية غادرت البلدة في 30 مارس آذار، وإن المدنيين كانوا أحرارا في التنقل بأنحاء البلدة أو الخروج منها عندما كانت خاضعة للسيطرة الروسية.

وأضافت “عندما كانت القوات المسلحة الروسية تسيطر على هذه البلدة لم يتعرض مدني واحد لأي عمل من أعمال العنف”.