بيسكوف يستخدم شبكة خاصة افتراضية "VPN"

المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف ينتظر المؤتمر الصحفي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين - أرشيف
المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف ينتظر المؤتمر الصحفي للرئيس الروسي فلاديمير بوتين - أرشيف Copyright Shamil Zhumatov/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

معارضون روس اعتبروا أن مقاطعة شركات التكنولوجيا لروسيا بسبب الحرب بمثابة هدية لبوتين الذي ينوي منذ زمن فرض رقابة على الإنترنت.

اعلان

قال المتحدث باسم الكرملين إنه يستخدم الشبكة الافتراضية الخاصة "VPN" من أجل تصفح الإنترنت، حيث تواصل روسيا فرض رقابة شديدة على وسائل إعلام ومواقع غربية عدة.

وفي مقابلة تلفزيونية تم بثها عبر تلفزيون بيلاروسي، رد بيسكوف على سؤال مقدم البرنامج عما إذا كان يستخدم خدمة الـ"VPN" حيث قال: نعم، لما لا؟ القانون لا يمنع ذلك.

يأتي هذا بعد أيام من ذكر وكالة أنباء إنترفاكس الروسية أنه تم حظر نحو 20 خدمة VPN شهيرة في البلاد، وأن المسؤولين قالوا إنه سيتم حظر المزيد قريباً. كما قامت الحكومة الروسية بحظر فيسبوك وتويتر وفرض قوانين تجرم نشر معلومات تتعارض مع موقفها إزاء الأحداث الحالية والحرب ضد أوكرانيا.

تأتي هذه الخطوة بعد عدة إجراءات اُتبعت في روسيا منعت من خلالها الروس من الوصول إلى خدمات العشرات من المحطات والقنوات الإخبارية العالمية مثل يورونيوز وشبكة بي بي سي وبلومبيرغ وشبكة سي إن إن الأمريكية.

مراقبون للشأن الروسي قالوا إن الرئيس فلاديمير بوتين كان قد بدأ بالفعل فرض قيود على الإنترنت ومواقع التواصل الإجتماعي قبل الحرب على أوكرانيا، معتبرين أن الحكومة تحاول السيطرة بقبضة من حديد على المجال الافتراضي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

وكالة رقابة بريطانية تحقق مع أمازون وغوغل بسبب عدم مراقبة المنتجات المزيفة

الحكومة السودانية تفرض رقابة واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي

بوتين يسخر من خطط سويسرا لعقد مؤتمر سلام بشأن الحرب في أوكرانيا