المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النواب الباكستانيون ينتخبون شهباز شريف رئيساً للوزراء

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
رئيس المعارضة الباكستانية شهباز شريف، خلال مؤتمر صحفي، إسلام أباد، باكستان 7 أبريل، 2022.
رئيس المعارضة الباكستانية شهباز شريف، خلال مؤتمر صحفي، إسلام أباد، باكستان 7 أبريل، 2022.   -   حقوق النشر  Anjum Naveed.

انتخب النواب الباكستانيون شهباز شريف رئيساً جديداً للوزراء بعدما أطيح بسلفه عمران خان الذي استقال من مقعده في الجمعية الوطنية إلى جانب معظم أعضاء حزبه قبيل التصويت.

وقال القائم بأعمال رئيس البرلمان سردار أياز صادق "تم انتخاب ميان محمد شهباز شريف رئيساً للوزراء"، بحصوله على 174 صوتا من أصل 342 في المجلس.

وكان النواب من حزب رئيس الوزراء الباكستاني المخلوع عمران خان قالوا سابقاً اليوم إنهم يستقيلون جماعياً من مجلس النواب في البرلمان  احتجاجاً على تشكيل معارضيه السياسيين لحكومة جديدة.

وقال شاه محمود قرشي وزير الخارجية السابق ونائب رئيس حزب خان في خطاب قبل تصويت لانتخاب رئيس وزراء جديد "نعلن أننا جميعاً نستقيل". وتمت الإطاحة بخان في الساعات الأولى من صباح الأحد في تصويت بحجب الثقة بالبرلمان.

وانعقد البرلمان الباكستاني لانتخاب رئيس وزراء جديد، وكان من المرجح انتخاب زعيم المعارضة شهباز شريف بعد أزمة دستورية استمرت أسبوعاً وبلغت ذروتها الأحد عندما خسر عمران خان تصويتاً لحجب الثقة.

من هو شهباز؟

شهباز البالغ من العمر 70 عاماً هو الشقيق الأصغر لرئيس الوزراء ثلاث مرات نواز شريف، الذي منعته المحكمة العليا في 2017 من تولي مناصب عامة ثم سافر بعد ذلك إلى الخارج لتلقي العلاج الطبي بعد أن أمضى عدة أشهر فقط من عقوبة بالسجن لعشر سنوات عقب إدانته بتهم فساد.

وبرز شهباز كزعيم للمعارضة الموحدة للإطاحة بخان، نجم الكريكيت السابق الذي اتهم الولايات المتحدة بأنها وراء سقوطه، وهو ما نفته واشنطن.

وقدم حزب حركة الإنصاف المنتمي له خان أوراق ترشيح وزير الخارجية السابق شاه محمود قريشي لمنصب رئيس الوزراء.

وإذا خسر قريشي، قال حزب حركة الإنصاف إن أعضاءه في البرلمان سيقدمون استقالة جماعية، مما قد يسفر عن الحاجة لإجراء انتخابات فرعية عاجلة لشغل مقاعدهم.

وسيعقد مجلس النواب جلسة لاختيار رئيس الوزراء الجديد في حوالي الساعة الثانية بعد الظهر (0900 بتوقيت غرينتش).

لم يكمل أي رئيس وزراء منتخب فترة ولاية كاملة في الدولة المسلحة نووياً منذ حصولها على استقلالها من بريطانيا في 1947، وكان خان هو أول من تتم الإطاحة به من خلال تصويت لحجب الثقة.

وحكم الجيش الدولة التي يبلغ عدد سكانها 220 مليون نسمة لما يقرب من نصف تاريخها الممتد 75 عاماً. وكان الجيش ينظر إلى خان وأجندته المحافظة بشكل إيجابي عندما فاز في الانتخابات في عام 2018.

لكن هذا الدعم تراجع بعد خلاف بشأن تعيين رئيس المخابرات العسكرية والمشكلات الاقتصادية التي أدت الأسبوع الماضي إلى أكبر زيادة في أسعار الفائدة منذ عقود.

المصادر الإضافية • رويترز