المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بحارة تقطعت بهم السبل يتمكنون من مغادرة أوكرانيا وآخرون ما زالوا محاصرين

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

جنيف (رويترز) – قالت منظمة العمل الدولية ومسؤولون في الصناعة لرويترز إن مجموعة من بين حوالي ألف بحار محاصرين في أوكرانيا هربوا، معربين عن قلقهم بشأن أولئك الذين ما زالوا محاصرين على متن السفن أو لم يُعرف مصيرهم.

وتعرضت عدة سفن شحن أجنبية لإطلاق نار في أوكرانيا منذ بدء الغزو الروسي في 24 فبراير شباط. ودعت وكالات الأمم المتحدة إلى إجراءات عاجلة لحماية حوالي 1000 بحار من 20 دولة على الأقل، بما في ذلك بحارة في مدينة ماريوبول المحاصرة التي تعرضت للقصف لأسابيع.

وتقول مصادر في الصناعة إنه تم منع ما يقدر بنحو 100 سفينة من المغادرة بسبب مخاطر الألغام البحرية.

وقال فابريزيو بارسيلونا منسق قسم البحارة في الاتحاد الدولي لعمال النقل إن “الجزء الأكبر” من البحارة وهم من الهند وسوريا ومصر وتركيا والفلبين وبنجلادش وكذلك أوكرانيا وروسيا قد غادروا، عبر السفر برا إلى بولندا ورومانيا.

وأشار بارسيلونا إلى معلومات من مصادر حكومية فلبينية تقول إن 83 بحارا من أصل 480 يحملون الجنسية الفلبينية ما زالوا عالقين. ولم يتسن الاتصال بالسلطات الفلبينية للتعليق.

وقال إن “عددا قليلا (من بين 1000 شخص) ما زالوا عالقين وعاجزين عن العودة إلى أوطانهم بسبب التهديد المستمر الذي تمثله النيران المحتملة”.