اتفاق بين بريطانيا والهند على شراكة دفاعية وأمنية

رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي يصافح نظيره البريطاني بوريس جونسون بعد مؤتمر صحفي مشترك في حيدر أباد هاوس في نيودلهي  الجمعة 22 أبريل 2022
رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي يصافح نظيره البريطاني بوريس جونسون بعد مؤتمر صحفي مشترك في حيدر أباد هاوس في نيودلهي الجمعة 22 أبريل 2022 Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

الهند جزء من المجموعة "الرباعية" (كواد) إلى جانب الولايات المتحدة واليابان وأستراليا التي تعتبر حصنًا ضد الصين المتزايدة الحزم. لكن الدولة الآسيوية العملاقة لديها أيضًا تاريخ طويل من التعاون مع موسكو، أكبر مورد عسكري لها، ورفضت إدانة الغزو الروسي لأوكرانيا علنًا.

اعلان

أعلن رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون الجمعة في نيودلهي أن بريطانيا والهند أبرمتا شراكة دفاعية وأمنية "جديدة وموسعة".

وقال جونسون إلى جانب نظيره الهندي ناريندرا مودي إن هذه الشراكة الجديدة هي "التزام يمتد لعقود"، مشيدا بالعلاقة التي تجمع بين "واحدة من أقدم الديموقراطية والهند الديموقراطية الكبيرة بالتأكيد".

وتأتي زيارة جونسون للهند بينما يواجه انتقادات من نواب حزب المحافظين، واحتمال إجراء تحقيق بشأن ما إذا كان كذب على البرلمان بشأن فضيحة الحفلات (بارتيغايت).

وقال جونسون: "ازدادت التهديدات بالاستبداد لذا من الضروري أن نعمل على تعميق تعاوننا"، معتبرا أن البلدين بالتالي لديهما "مصلحة مشتركة في إبقاء منطقة المحيطين الهندي والهادئ مفتوحة وحرة".

والهند جزء من المجموعة "الرباعية" (كواد) إلى جانب الولايات المتحدة واليابان وأستراليا التي تعتبر حصنًا ضد الصين المتزايدة الحزم. لكن الدولة الآسيوية العملاقة لديها أيضًا تاريخ طويل من التعاون مع موسكو، أكبر مورد عسكري لها، ورفضت إدانة الغزو الروسي لأوكرانيا علنًا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

زعيم المعارضة البريطانية يعد بالاستقالة في حال ثبت أنه خرق قواعد مكافحة كوفيد

انتخابات محلية الخميس في بريطانيا تشكل اختباراً لشعبية جونسون بعد فضيحة الحفلات

الأمير ويليام يعود لمهامه العامة بعد تشخيص إصابة زوجته بالسرطان