المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسبانيا تسلم واشنطن مديرة سابقة للخزانة الفنزويلية متهمة باختلاس 2.4 مليار دولار

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
كلوديا باتريسيا دياز، مديرة سابقة للخزانة الوطنية الفنزويلية، تغادر المحكمة الوطنية في مدريد، إسبانيا.
كلوديا باتريسيا دياز، مديرة سابقة للخزانة الوطنية الفنزويلية، تغادر المحكمة الوطنية في مدريد، إسبانيا.   -   حقوق النشر  Paul White/Copyright 2018 The Associated Press. All rights reserved

سلّمت إسبانيا الخميس مديرة سابقة للخزانة الوطنية الفنزويلية تتهما الولايات المتحدة بالفساد، وفق ما أفاد متحدث باسم المحكمة العليا.

ولم تقدم المحكمة الإسبانية المكلفة خصوصا البتّ في إجراءات التسليم مزيدا من التفاصيل حول القضيّة.

سرقة واختلاس 4.2 مليار دولار

لكن وفق السجل القضاء الأمريكي، ستمثل كلوديا باتريسيا دياز التي كانت أيضا الممرضة الشخصية للرئيس الراحل هوغو تشافيز (1999-2013)، الجمعة أمام محكمة فدرالية في ويست بالم بيتش في ولاية فلوريدا.

وكلوديا باتريسيا دياز التي كانت تدير الخزانة الوطنية الفنزويلية من 2011 إلى 2013، متهمة مع زوجها أدريان خوسيه فيلاسكيز فيغيروا بالمشاركة في مخطط فساد واسع شمل مكاتب صرافة وقاد لاختلاس 2,4 مليار دولار، بحسب وزارة الخزانة الأمريكية.

وتورط في المخطط أيضًا مسؤول حكومي فنزويلي سابق آخر هو أليخاندرو أندرادي سيدينو، مدير الخزانة الوطنية بين عامي 2007 و2010، وقد حُكم عليه في تشرين الثاني/نوفمبر 2018 في الولايات المتحدة بالسجن لمدة 10 سنوات بتهم فساد وغسيل أموال تتعلق بأكثر من مليار دولار.

وقام المخطط المفترض على تحويل أموال من خلال مكاتب صرافة تستبدل تحت سلطة الخزانة الفنزويلية الدولار بالبوليفار بسعر أعلى من السعر الرسمي. وتسري في فنزويلا منذ عام 2003 قيود صرف صارمة وضعها الرئيس اليساري هوغو تشافيز.

وكانت باتريسيا دياز قيد الإقامة الجبرية في إسبانيا، وقبض عليها برفقة زوجها لأول مرة في إسبانيا عام 2018 بناء على طلب كاراكاس بعد ظهورهما في فضيحة وثائق بنما.

وألقي القبض عليها مجددا في كانون الأول/ديسمبر 2020 بطلب من القضاء الأمريكي.

المصادر الإضافية • أ ف ب