المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس وزراء بلجيكا: ندعم إعادة إعمار أوكرانيا لكن انضمامها للاتحاد الأوروبي يحتاج وقتا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Jack Parrock  & يورونيوز
euronews_icons_loading
رئيس وزراء بلجيكا: ندعم إعادة إعمار أوكرانيا لكن انضمامها للاتحاد الأوروبي يحتاج وقتا
حقوق النشر  euronews

في حلقة جديدة من برنامج "غلوبل كونفرسيشن" حاورت يورونيوز رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو على هامش فعاليات منتدى دافوس الاقتصادي.

_________________

يورونيوز: تصدرت الحرب في أوكرانيا أشغال المنتدى الاقتصادي في دافوس. ويسعدني هنا انضمام رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو إلى غلوبل كونفرسيشن. للحديث عن الموضوع، شكرا جزيلا لوجودك معنا.

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: شكرا.

يورونيوز: كنت تتحدث هنا في دافوس عن الدفاع والتعاون الدفاعي، وإنفاق الحلفاء العسكري.

ولا يحقق بلدك هدف 2٪ من الناتج المحلي السنوي والذي يطلبه الناتو. ولديك خطة للوصول إلى هذا الهدف بحلول 2035. لكن في سياق هذا الغزو، لماذا لا يحدث ذلك بشكل أسرع؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: نحن بالتأكيد على استعداد للقيام بدورنا كوننا جزءا من الناتو والتضامن أحد العناصر المهمة لتكون تحت مظلة الحلف.

يجب على الجميع المساهمة بحصة عادلة وسنفعل ذلك.

لكن بالنسبة لي، هناك سؤال حول المبلغ الذي يجب أن ننفقه وعن كيفية إنفاقه. وما هي الصعوبات التي نراها كدول أوروبية اليوم؟ نحن ننفق الأموال لكنها مجزأة بشكل كبير.

أنظمة أسلحتنا مختلفة جداً. من الصعب جداً التعامل داخل الحلف، إذا أنفقنا أموالاً واشترينا معدات دون توحيد المعايير. العنصر الثاني هو أن العائد الاقتصادي والصناعي منخفض للغاية.

أعني، إذا أردنا إنفاق المزيد فيفضل أن يكون لدينا برامج صناعية للشركات الأوروبية حتى نطور التكنولوجيا التي يمكننا استخدامها خارج قطاع الأمن.

العنصر الثالث هو الحصول على المزيد من العائد على الاستثمارات. إذا فعلنا ذلك، فأريد أن تكون استثمارات الأمن السيبراني في مصلحة الجميع. إذا قمنا بعمل استخباراتي، فأريده أن يساعد في حماية سياساتنا الصناعية.

يورونيوز: تسببت الحرب في أوكرانيا في فرض عقوبات ضد روسيا. نحن في لحظة صعبة الآن مع الجولة السادسة من هذه العقوبات والتي تشمل حظراً نفطياً ويلقي الجميع باللوم على المجر لموقفها المناهض للحظر. لدينا قمة للاتحاد الأوروبي القادمة الآن. ما هو موقفك من كل هذا؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: القمة ستكون لفرض حزمة سادسة من العقوبات. أنا أؤيدها. لكن سنستمع للجميع. ينظر الكل إلى المجر اليوم ولكن ليس المجر فقط هي التي تواجه صعوبات في الحظر الكامل للنفط.

بعض البلدان غير الساحلية ستواجه صعوبات في الحصول على البنزين. إذا فرضنا عقوبات فإن المبدأ الأساسي دائماً: إيذاء الجانب الآخر وتخفيف التأثير على جانبنا قدر الإمكان.

يورونيوز: هل تعتقد أنه يمكنكم تمرير هذه العقوبات في الأسابيع المقبلة؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: نعم، أعتقد أنه ممكن، لكننا بحاجة إلى إجابات لعدد من المخاوف وهي مخاوف مشروعة في اعتقادي.

وهذه المخاوف ليست فقط مخاوف المجر، إنها مخاوف جميع الأوروبيين. أعني أن سياستك الخارجية لا يمكن أن تستمر إلا إذا كانت طبقتك الوسطى قادرة على تحملها.

الحصول على موافقة من مواطنينا هو أمر مهم لأنني أخشى أن نمر بفترة طويلة من عدم الاستقرار وعلينا التأكد من أن الناس لا يعانون كثيرا.

يورونيوز: تحدثت عن عدم استقرار الطبقات الوسطى، لكن بلجيكا لديها أعلى معدل ضرائب في منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية البالغ أعضائها 38 دولة.

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: هذا ليس صحيحاً تماماً. هناك دول أخرى ذات معدلات ضرائب عالية، لكننا دولة رفاه ذات نظام رعاية صحي جيد جدا. نعم الضرائب مرتفعة، لكن الناس يحصلون على الكثير في المقابل.

يورونيوز: هل ترغبون في خفضها هل لديكم خطة لذلك؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: السبب الرئيسي للمشكلة هو أن أسواق الطاقة وخاصة سوق الغاز والأسعار لا تعكس الواقع.

الأسعار التي نراها لا تستند إلى حقيقة وجود نقص في إمدادات الغاز. إمدادات الغاز هي نفسها كما كانت في السابق. تم قطعها في بعض الدول وهي تتأقلم مع الوضع.

إذا رأينا أن السوق لا يعمل وهذا له تداعياته في كل مكان فأنا مؤمن بالسوق الحرة. أنا ليبرالي. وإذا كانت السوق الحرة لا تعمل، والسوق لا يخدم الغرض منه، فنحن بحاجة إلى التدخل.

هذه نقطة كنت أثيرها خلال الأسابيع الماضية وأرى أن المزيد من البلدان تدرك أننا ندمر مواردنا المالية العامة ونحاول دعم طبقتنا المتوسطة.

يورونيوز: بالعودة إلى أوكرانيا. تبحث قمة التكتل يضًا في طلب انضمام أوكرانيا لتصبح دولة مرشحة لعضوية الاتحاد الأوروبي. إلى أي مدى أنت مؤيد للأمر وما مدى سرعة حدوثه؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: مسار العضوية طويل وهناك سبب يجعل العملية طويلة. هذا لأننا طورنا مجموعة الواسعة من القواعد في أوروبا. إذا انضم بلد ما إلى الاتحاد، فعليه أن يكون جاهزًا.

ما تحتاجه أوكرانيا اليوم هو الدعم. سنقدم لها الدعم عندما تنتهي الحرب ونأمل دائما الأفضل من أجل دعم إعادة إعمار أوكرانيا.

وإعادة بنائها ليس من الناحية المادية فقط ولكن من ناحية بناء المؤسسات وضمان سيادة القانون ومحاربة الفساد وغيرها.

كل هذا شيء وعملية الإنضمام شيء آخر. ولا يستبعد أحدهما الآخر، لكن إجراءات الانضمام طويلة.

يورونيوز: ذكرت عملية إعادة الإعمار التي أعلنت المفوضية الأوروبية لتوها المساعدة فيها. أعلم أن الأمر يبدو بعيد جداً الآن. لكن يتمثل أحد الاقتراحات في زيادة الديون المشتركة في الاتحاد الأوروبي كما كان الحال بالنسبة لصندوق التعافي من الأوبئة.

إلى أي مدى تستخدم هذه الآلية المشتركة للديون؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: من المثير للاهتمام كيف أن أداة الدين العام التي كانت قبل عام غير مطروحة تمامًا وشيئًا لا يمكن مناقشته. أخيرًا طرحت.

في النهاية يرى الجميع أن هذا شيء مفيد والدين المشترك كان مفيداً لجهودنا. لا يزال لدينا الكثير من الأشياء التي يمكننا القيام بها في هذا الشأن.

الآن ما هي الأداة التي نستخدمها لإعادة إعمار أوكرانيا؟ بصراحة، بالنسبة لي طالما أنه استثمار فإن الدين المشترك يعمل من أجل الاستثمار.

يجب ألا تستخدمه أبداً في النفقات الجارية. سيكون هذا خطأ. لكن هل نحن بحاجة إلى استخدامه لأوكرانيا؟ اسمحوا لي أن أضعها على هذا النحو. وهو أنه من غير المستبعد القيام بذلك، لكن أعتقد أنه من السابق لأوانه اتخاذ موقف الآن.

يورونيوز: ما مدى عزلة روسيا في نظرك وهل تعتقد أن هذا أمر جيد على المدى الطويل؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: إنها معزولة للغاية، وعكس العزلة التي تعيشها روسيا فإن أوكرانيا في كل مكان، في أي نقاش تكون أوكرانيا حاضرة أو جزءا من المناقشات.

وما تفعله أوكرانيا هو اللعب على شيء يمكن أن تسميه قوة الإغواء. أعني أنهم يغوون العالم بالقصة وبما يفعلونه. أعتقد أنها طريقة ذكية للغاية لبناء تحالف حول القضية التي تدافع عنها.

يورونيوز: هل تعتقد أن وحدة حكومات الاتحاد السبع والعشرين بدأت تتصدع؟

رئيس وزراء بلجيكا ألكسندر دي كرو: لا أعتقد ذلك. أعتقد أن الوحدة التي أظهرها التكتل كانت وحدة تحققت لأننا استمعنا لبعضنا البعض.

لا أرى أن قدرتنا على بناء الوحدة سوف تتبخر. يجب أن نأخذ هذا في الاعتبار، سيتعين علينا العمل بجدية أكبر.

لكنني مقتنع بأن هذه الوحدة هي الرسالة التي نرد بها على روسيا وأنا مقتنع تماماً أننا سنكون قادرين على الحفاظ على هذه الوحدة.

يورونيوز: رئيس وزراء بلجيكا شكراً على انضمامك إلينا في "غلوبل كونفرسيشن" على يورونيوز.