المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مينيابوليس أول مدينة أمريكية كبيرة تسمح برفع الآذان على الملأ عبر مكبرات الصوت

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
إمام يؤذن في مركز أبو بكر الصديق الإسلامي في مدينة مينابولوس الأمريكية
إمام يؤذن في مركز أبو بكر الصديق الإسلامي في مدينة مينابولوس الأمريكية   -   حقوق النشر  Jessie Wardarski/Copyright 2022 Associated Press. All rights reserved

أصبحت مينيابوليس، التي تعدّ موطنا لأعداد كبيرة من اللاجئين من الصومال التي مزقتها الحرب أول مدينة كبيرة في الولايات المتحدة تسمح برفع الآذان على الملأ عبر مكبرات الصوت. وبهذه المناسبة قال يوسف عبد الله، من الرابطة الإسلامية لأمريكا الشمالية: "إننا جزء من المجتمع كمواطنين أمريكيين. نشعر أننا لم نحصل على حقوقنا الكاملة بعد لأن جزءًا من حقوقنا الكاملة هو أذان الصلاة ".

حتى الآن لا يقوم برفع الآذان سوى مسجد واحد وهو "دار الهجرة" بحي سيدر ريفرسايد برفع الآذان ثلاث مرات في اليوم. وقام مسجد "دار الهجرة" بتركيب مكبرين صوتيين كبيرين على سطح المبنى لخدمة الحي الذي تقطنه غالبية صومالية مهاجرة.

قال والي ديري، المدير التنفيذي لمسجد "دار الهجرة" وهو يفتتح أغطية الطقس الخشبية التي تحمي مكبرات الصوت "هذه هي الأغطية، كما تعلم، عندما تمطر ثم نصعد، كما تعلم".

وتمّ وضع كل مكبر في مواجهة مجموعة من الشقق الشاهقة التي تضم مئات العائلات وكبار السن.

على بعد عشر دقائق فقط بالسيارة من جنوب مينيابوليس في مركز أبو بكر الصديق الإسلامي، يؤدي الإمام مولد علي صلاة العصر. وأكد علي "الأذان باللغة العربية يعني الإعلان للجميع أن وقت الصلاة قد حان".

مثل العديد من المساجد الأخرى في المدينة البالغ عددها 24 مسجدا، يخطط مركز أبو بكر لعقد اجتماعات أولاً مع جيرانهم قبل رفع الآذان علنًا هذا الصيف.

"لقد وافقت المدينة، ولكن بالنسبة لنا كمسجد، نود أن نشتري بالفعل وسائل وأنظمة صوت جديدة. وستشمل العملية أيضا إبلاغ سمان الحي والإلتزام معهم بناء على القرار حتى نتمكن من رفع الأذان في الأماكن العامة".

يأمل الإمام علي أن يساعد المسجد برفع الأذان في توعية الجيران بدين الإسلام. وغير بعيد عن المسجد، توجد كنيسة القديس بولس اللوثرية حيث يقود القس هيرالد أوسورتو المصلين وليس لديه أي مانع من رفع الأذان.

قال أوسورتو: "لقد رأيت ذلك"، مشيرًا إلى تنوع الأحياء وإندماجها، "ذهبت إلى حفلة جمعوية في اليوم الآخر، وكانت هناك عائلات صومالية، وعائلات من هاييتي وعائلات لاتينية مجتمعة. وقد قدمت صلاة. أدت الأم الصومالية صلاة باللغة العربية، كما تعلمون، وقال شخص آخر شيئًا. دون أن يعرفوا لغة بعضهم البعض، لكنهم كانوا يعلمون أنهم يتواجدون هناك من أجل التزام مشترك تجاه مجتمعهم".

تم استشارة مجموعات الأحياء الأخرى من قبل وكالة الأسوشييتد برس وقالت إنه بينما لم يتم إجراء أي مناقشات رسمية حتى الآن ، فإنهم يتوقعون قبول معظم السكان.

في معظم البلدان ذات الغالبية المسلمة يمكن سماع الأذان في الخارج بصوت عالٍ خمس مرات في اليوم. ولكن في مينيابوليس وأجزاء أخرى بالولايات المتحدة هناك قيود على الضوضاء.

يؤكد المهاجر الصومالي محمد مود وآخرون أن الوضع أكثر تعقيدًا في أمريكا، لكنه قال: "آمل أن تتمّ إعادة النظر في الأمر وأن يفهمه الناس ثم يتم رفع الآذان بصوت عالٍ لدرجة أنني أستطيع سماعه".

المصادر الإضافية • أ ب