المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حرق نيجيري حتى الموت بعد مشادة مع رجل دين مسلم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

أبوجا (رويترز) – قالت الشرطة النيجيرية إن غوغاء حرقوا رجلا حتى الموت يوم السبت في العاصمة أبوجا بعد جدال ساخن بينه وبين رجل دين مسلم.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة في أبوجا جوزفين آديه إن الضحية، ويدعى أحمد عثمان، دخل في جدال تحول إلى العنف مع رجل الدين المسلم الذي لم تُحدد هويته.

ونقلت الشرطة عثمان إلى المستشفى لكنه فارق الحياة بعد وصوله.

وقالت المتحدثة باسم الشرطة في أبوجا “تحول الجدال الساخن إلى اندلاع للعنف أدى إلى مقتل أحمد عثمان بعد إشعال النار فيه من جانب غوغاء غاضبين حشدهم رجل الدين وبلغ عددهم نحو مئتين”.

وفي الشهر الماضي تعرضت طالبة في المرحلة الثانوية للضرب حتى الموت وأشعل زملاؤها النار في جثتها بعد أن قالوا إنها نشرت رسالة تنطوي على الكفر في مجموعة على موقع المراسلة واتساب. وتم تقديم طالبين إلى المحاكمة في القضية.

ونيجيريا دولة علمانية لكن بعض الولايات في الشمال الذي تسكنه أغلبية مسلمة تطبق الشريعة الإسلامية وبها محاكم تعاقب من يحيدون عنها.