المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تقول بريطانيا طلبت المساعدة بشأن مواطنين حكم عليهما بالإعدام في دونيتسك

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – قال السفير الروسي لدى بريطانيا يوم الثلاثاء إن لندن طلبت مساعدة موسكو فيما يتعلق بمواطنين بريطانيين حكم عليهما بالإعدام في منطقة انفصالية تدعمها روسيا بتهمة القتال إلى جانب أوكرانيا.

وقضت محكمة في جمهورية دونيتسك الشعبية الانفصالية في شرق أوكرانيا هذا الشهر بإعدام البريطانيين أيدن أسلين وشون بينر والمغربي إبراهيم سعدون لقيامهم “بأنشطة المرتزقة”.

وتنفي أسر الثلاثة، الذين تعاقدت معهم القوات المسلحة الأوكرانية، أنهم مرتزقة. وتقول بريطانيا إن مواطنيها كانا جنديين نظاميين ويجب، بموجب اتفاقيات جنيف، إعفائهما من المحاكمة بسبب الاشتراك في عمليات قتالية.

وقال السفير أندريه كيلن لقناة روسيا 24 التلفزيونية “كان هناك نهجا اتبعه البريطانيون معنا وهو إرسال رسالة لنا لكن هذه الرسالة كانت مليئة بتعبيرات متغطرسة وتوجيهية لدرجة أنها لم تثر لدينا رغبة التعاون في هذه المسألة”.

وتابع “يتعين عليهم الاتصال بجمهورية دونيتسك الشعبية. وتظل توصياتنا كما هي”.

ورغم أن روسيا لا تنفذ عمليات الإعدام، إلا أن هذه العقوبة منصوص عليها في القانون بجمهوريتي دونيتسك ولوجانسك الشعبيتين، اللذين لم تعترف باستقلالهما سوى موسكو وحدها.

ولم تعلق وزارة الخارجية البريطانية على طلب للتعليق.