المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فوز الكلب "هابي فايس" بمسابقة "أقبح كلب في العالم" لسنة 2022

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
"هابي فايس" ("الوجه السعيد") الكلب الفائز بمسابقة "أقبح كلب في العالم".
"هابي فايس" ("الوجه السعيد") الكلب الفائز بمسابقة "أقبح كلب في العالم".   -   حقوق النشر  أ ف ب

بتسريحته الغريبة ولسانه المتدلي بشكل دائم من شدقه، اختير الكلب "هابي فايس" ("الوجه السعيد") "أقبح كلب في العالم" إثر مسابقة أقيمت في بيتالوما بولاية كاليفورنيا الأمريكية.

تغلب الحيوان البالغ من العمر 17 عاما، وهو من نوع "الكلب الصيني المتوج"، على تسعة كلاب منافسة أخرى الجمعة في المنافسة السنوية التي تقام منذ عقود. 

تم تبني الكلب الفائز العام الماضي خلال جائحة كوفيد-19 على يد موسيقية من أريزونا تبلغ 41 عاما وتدعى جينيدا بينالي. وأوضحت بينالي أنها أُبلغت في مأوى الكلاب بأن الحيوان الذي تتبناه مسنّ ويعاني من مشاكل صحية. وقالت صاحبة الكلب بفخر "حاول موظفو مأوى الكلاب إعدادي لما كنت على وشك رؤيته. رأيت مخلوقا مسنّاً بالفعل، ويحتاج إلى فرصة ثانية ويستحق أن يُحَب".

كان الأطباء البيطريون قد حذروا من أنه بسبب المشكلات الصحية، قد لا يعيش الكلب لأكثر من بضعة أسابيع إضافية.

وأضافت بينالي أن "حب الأم ولطفها وقبلاتها ساعدته" في التغلب على هذه المشكلات. وأوضحت "تشمل هواياته النوم والشخير والأنين أثناء نومه وإصدار أصوات غريبة عندما يكون سعيدا".

viber

وقال المنظمون إن "هذا الحدث المشهور عالميا يحتفي بالعيوب التي تجعل كل الكلاب خاصة وفريدة من نوعها".

المصادر الإضافية • أ ف ب